09:37 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في تصريحات أدلى بها اليوم الثلاثاء، الولايات المتحدة إلى تحجيم متبادل لعمليات تطوير الأنظمة الصاروخية بين البلدين.

    وقال بوتين في كلمته أمام الدورة الـ75 للجمعية العامة للأمم المتحدة: "نعول على الكبح المتبادل في نشر الأنظمة الصاروخية الجديدة".

    وأشار بوتين إلى أن روسيا أعلنت منذ العام الماضي وقفًا اختياريًا لنشر الصواريخ الأرضية متوسطة وقصيرة المدى في أوروبا ومناطق أخرى من العالم طالما امتنعت الولايات المتحدة عن مثل هذه الإجراءات.

    وأكد بوتين في خطابه، أن هناك حاجة لإيجاد حل سريع لمسألة تمديد معاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية بين روسيا والولايات المتحدة.

    وقال "إن القضية ذات الأولوية التي يمكن حلها ويجب حلها على الفور هي، بالطبع، تمديد معاهدة الأسلحة الهجومية الاستراتيجية بين روسيا والولايات المتحدة، التي تنتهي في فبراير/ شباط 2021. نحن نجري مثل هذه المفاوضات مع الشركاء الأمريكيين".

    وكان نائب وزير الخارجية الروسية، سيرغي ريابكوف، قد أعلن في وقت سابق، أن محاولات الولايات المتحدة الأمريكية، الضغط على روسيا خلال المحادثات حول الحد من التسلح، والتهديدات حول معاهدة ستارت، تقلل فرص إبرام الاتفاقيات.

    وكان نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، قد أعلن في وقت سابق، أن محاولات الولايات المتحدة الأمريكية، الضغط على روسيا خلال المحادثات حول الحد من التسلح، والتهديدات حول معاهدة ستارت، تقلل فرص إبرام الاتفاقيات.

    وقال ريابكوف، للصحفيين، اليوم الاثنين: "محاولات (المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي لشؤون الحد من التسلح، مارشال) بيلينغسلي، الضغط، مشيرا إلى أن ثمن تمديد ستارت بالنسبة لروسيا يرتفع، وحسب تعبيره أنه بعد انتهاء الفترة الحالية، لن يتم تمديد المعاهدة وهكذا دواليك، هذه كلها إنذارات ستؤدي إلى تقليل فرص التوصل إلى أي اتفاق"، وتابع قائلا: "نحن لا يمكننا التحدث بهذه اللهجة"

    من جانبها، صرحت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في وقت سابق، بأن روسيا مستعدة لتمديد معاهدة "ستارت 3" بالشكل الذي تم توقيعها على أساسه من قبل، وأن الكرة الآن في ملعب واشنطن.

    وتبقى معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الاستراتيجية "ستارت-3" التي وقعها بارك أوباما ودميتري مدفيديف في 8 نيسان/أبريل من العام 2010 في براغ، المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة. وينتهي سريانها في 5 شباط/فبراير عام 2021 العام.

    انظر أيضا:

    "لا تموت أبدا"... حاملة طائرات عملاقة تقوم برحلتها الأخيرة... فيديو
    "إيرباص" تقلب موازين الطيران بـ 3 طائرات غريبة وجديدة كليا... فيديو وصور
    بوتين: اقتراحنا بإقامة "ممرات خضراء" للتجارة دون حروب تجارية وعقوبات أصبح مهما في الوقت الراهن
    شركة تعيد "سيارة خارقة يتيمة" من الشرق الأوسط بعد 30 عاما من "الضياع"... صور
    الجيش الإيراني يؤكد طلب سوريا تعزيز مضاداتها الدفاعية ويكشف عن عائق وحيد
    الكلمات الدلالية:
    الصواريخ, بوتين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook