09:45 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    دعا وزير خارجية روسيا سيرغي لافروف، ونظيره الفرنسي جان إيف لودريان، خلال محادثة هاتفية بينهما اليوم، طرفي النزاع في إقليم قره باغ المتنازع عليه بين أرمينيا وأذربيجان بالوقف الفوري والشامل لإطلاق النار.

    موسكو - سبوتنيك. وجاء في بيان الخارجية الروسية، اليوم الاثنين، بشأن المحادثة الهاتفية بين وزيري الخارجية الروسي والفرنسي: "تم خلال المحادثة بحث الوضع في إقليم قره باغ، وأعربا عن قلقهما البالغ على خلفية تواصل العمليات العسكرية الشاملة، ودعا الوزيران الأطراف المتنازعة إلى الوقف الفوري والشامل لإطلاق النار وتصعيد التوتر".

    وهذا وأعرب وزير الخارجية الروسي، يرغي لافروف، أمس الأحد، لنظيره الأرميني عن قلق موسكو من تزايد الخسائر بين المدنيين في قره باغ.

    وبحسب بيان لوزارة الخارجية الروسية، تحدث لافروف مع زهراب مناتساكنيان، اليوم، حول الصراع في ناغورنو قره باغ، معربا عن قلق موسكو إزاء تزايد الخسائر بين المدنيين، ومؤكدا على ضرورة وقف إطلاق النار سريعا.

    كما أكد لافروف استعداد بلاده للمساعدة في تحقيق التسوية بين أطراف النزاع، تحت رعاية الرؤساء المشاركين في مجموعة "مينسك" التابعة لمنظمة الأمن والتعاون.

    وجاء في البيان: "تم التأكيد مجددا على الاستعداد لمساعدة الأطراف في إعادة عملية تسوية ناغورنو قره باغ من خلال القنوات السياسية والدبلوماسية تحت رعاية الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، وفقًا للبيان المشترك الصادر عن رؤساء روسيا والولايات المتحدة فرنسا".

    انظر أيضا:

    حكومة قره باغ تعلن انسحابا تكتيكيا من بعض مناطق النزاع
    الكرملين: بوتين لا يخطط حاليا للتحدث هاتفيا مع علييف أو أردوغان بشأن قره باغ
    الكلمات الدلالية:
    وقف إطلاق النار, جان إف لودريان, قره باغ, الوضع, لافروف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook