20:28 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس البيلاروسي، ألكسندر لوكاشينكو، اليوم الخميس، أن الأزمة والأحداث السياسية الداخلية في البلاد سببها التأثير الخارجي، ولكن البلاد ستتعامل مع هذه الضغوطات الغربية وتخرج منتصرة.

    وذكرت وكالة "بيلتا" الرسمية البيلاروسية تصريحات الرئيس البيلاروسي خلال اجتماع مع الأمين العام لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي الذي قال: "الوضع الداخلي ليس معقدًا فحسب، بل صعب للغاية والسبب الرئيسي لذلك هي التدخلات الخارجية".

    وأضاف لوكاشينكو، قائلا: "لو لم يكن هناك ضغط وتأثير خارجي، ما كان ليحدث أبدًا ذلك في بيلاروسيا، لكننا سنتعامل مع الأمر. إن البيلاروسيين أناس أذكياء، وسوف يواجهون ذلك".

    وتابع الرئيس البيلاروسي، قائلا: "تحاول الدول الغربية المجاورة التأثير على الوضع في بيلاروسيا، لكنهم لن يحصلوا على شيء وبالتالي هم سيخسرون الكثير من خلال معاداة البلاد وشعبها".

    وتشهد جميع أنحاء بيلاروسيا احتجاجات جماهيرية منذ التاسع من أغسطس/ آب، وذلك عقب الانتخابات الرئاسية، التي فاز بها رئيس الدولة الحالي، ألكسندر لوكاشينكو، والتي اعتبرتها المعارضة بأنها غير نزيهة ونتائجها مزورة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook