00:32 GMT26 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن عدم الاستقرار الخطير المستمر في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والنزاعات المسلحة في ليبيا واليمن، وتشكيلات العصابات المتبقية في سوريا هي مصدر انتشار التهديد الإرهابي.

    وقال بوتين في اجتماع منظمة شنغهاي للتعاون، اليوم الثلاثاء: "عدم الاستقرار الخطير مستمر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. المواجهة المسلحة في ليبيا واليمن وجيوب العصابات المتبقية في سوريا هي مصادر انتشار التهديد الإرهابي والمخدرات والأسلحة".

    ووفقا له، فإن حركة المسلحين خارج هذه المنطقة تستحق بالطبع اهتمامًا خاصًا، لأن هذا "يزيد من حدة النزاعات".

    ويعقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم، جلسة عبر الفيديو لمجلس قادة دول منظمة شنغهاي للتعاون، لمناقشة الوضع الراهن وآفاق تطوير التفاعل داخل منظمة شنغهاي للتعاون، وكذلك تبادل وجهات النظر حول قضايا الساعة في جدول الأعمال الدولي والإقليمي.

    وفي الوقت الحاضر، تتمتع أفغانستان وبيلاروسيا وإيران ومنغوليا بصفة "مراقب"، بينما تتمتع أذربيجان وأرمينيا وكمبوديا ونيبال وتركيا وسريلانكا بصفة شريك.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook