11:31 GMT20 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم السبت، أن روسيا تعتزم زيادة تواجدها في القطب الشمالي والمناطق الشمالية، مشيرا إلى أن مستقبل البلاد متعلق بتطوير هذا الاتجاه.

    وقال بوتين خلال اجتماع مع المتطوعين والمرشحين النهائيين لمسابقة "متطوعو روسيا": "روسيا دولة شمالية، أكثر من 70٪ من أراضينا تقع في خطوط العرض الشمالية. كل ما يحدث في الشمال له أهمية خاصة وقيمة بالنسبة لنا، والحديث لا يدور هنا فقط عن تطوير طريق بحر الشمال".

    ووفقا له، فإن مستقبل البلاد متعلق بتطوير هذا الاتجاه، وعلى وجه الخصوص من وجهة نظر استخراج الموارد الطبيعية اللازمة للبلاد.

    وشدد الرئيس الروسي على أنه "في العقود المقبلة، ستزيد روسيا من تواجدها، بالطبع، في القطب الشمالي والأراضي الشمالية، وهذا أمر لا بد منه".

    ووافق الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، في وقت سابق، على استراتيجية تطوير منطقة القطب الشمالي التابعة لروسيا وضمان الأمن القومي حتى عام 2035، وتم نشر المرسوم على البوابة الرسمية للمعلومات القانونية على الإنترنت.

    هذا وكانت روسيا قد بدأت في السنوات الأخيرة، بتنمية اقتصادية نشطة في أراضيها الشمالية، بما في ذلك استخراج النفط والغاز، فضلا عن تطوير الطريق البحري الشمالي، والذي أصبح على نحو متزايد بديلا عن الطرق التقليدية من أوروبا إلى آسيا، وفي ضوء زيادة اهتمام دول حلف شمال الأطلسي بالمنطقة القطبية الشمالية، اتخذت روسيا مجموعة من التدابير، بما فيها العسكرية، لحماية المصالح الروسية في تلك المنطقة.

    ويؤكد خبراء روس، أن القيمة الإجمالية للمعادن التي تتركز في المنطقة الروسية في القطب الشمالي تزيد عن أكثر من 30 تريليون دولار، وبشكل تدريجي سيتحول مركز ثقل إنتاج النفط والغاز الروسي إلى الجرف البحري للمنطقة القطبية الشمالية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook