14:12 GMT23 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    صرح رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية، جنرال الجيش فاليري غيراسيموف، اليوم الخميس، بأن السفن الحربية التابعة للناتو دخلت البحر الأسود وبحر البلطيق وبارنتس عدة مرات، وزاد نشاط الطيران الاستراتيجي الأمريكي بالقرب من الحدود الروسية .

    موسكو - سبوتنيك. وقال غيراسيموف في إيجاز للملحقين الأجانب، اليوم الخميس: "إن العدد المتزايد من دخول سفن الناتو إلى البحر الأسود وبحر البلطيق وبارنتس مقلق، كما زاد عدد رحلات الطيران الاستراتيجي الأمريكي".

    وأضاف غيراسيموف: "اقترحت روسيا على الناتو والولايات المتحدة التفكير بإجراءات تمنع حدوث تطور سلبي للأمور. وخاصة على الصعيد العسكري - "وكان من الممكن البدء بمشاورات على مستوى الخبراء العسكريين".

    وأشار إلى أن روسيا اقترحت أيضا تقليص النشاط العسكري للجانبين (الناتو والطيران الأمريكي) على طول خط التماس المباشر "وهذا على أساس المعاملة بالمثل والشفافية القصوى".

    وأكد غيراسيموف: "تم طرح هذه المقترحات مرارا، بما في ذلك وفي مجلس روسيا-الناتو، ولكن لم يكن هناك أي رد فعل على مبادراتنا".

    وكان وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، قد أعلن في 20 مارس/ آذارالماضي، أن دول حلف الناتو تعزز وجودها العسكري بالقرب من حدود روسيا في الاتجاه الجنوبي الغربي الاستراتيجي، حيث زادت من كثافة الاستطلاع الجوي على حدود روسيا بنسبة 20 بالمئة، وكذلك من عدد التحليق الاستطلاعي.

    ووفقا له، فإن الاستطلاع الجوي ازداد بـ20 بالمئة. ومنذ بداية العام، قامت طائرات حلف الناتو بتنفيذ أكثر من 80 رحلة استطلاعية على طول حدود روسيا.

    وتشهد العلاقات بين روسيا وحلف شمال الأطلسي خلال الآونة الأخيرة، توترا بسبب زيادة تواجد الحلف العسكري بالقرب من الحدود الروسية، الأمر الذي تعتبره موسكو خرقا للوثيقة الأساسية للعلاقات مع الحلف. كما أدت الخلافات السياسية بشأن أوكرانيا وانضمام شبه جزيرة القرم إلى روسيا، إلى توقف الاجتماعات بين روسيا والحلف بصيغة مجلس "روسيا - الناتو" بشكل شبه تام.

    انظر أيضا:

    أكبر دولة تواجه أضخم تحالف عسكري… مقارنة بين "الناتو" وروسيا
    روسيا تختبر كيفية اعتراض مدمرات الناتو في البحر الأسود
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook