06:44 GMT19 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 100
    تابعنا عبر

    قال الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إن الشعب الروسي تخطى هذا العام بكرامة كما يليق بشعب واحد يكرم تقاليد أسلافهم.

    موسكو- سبوتنيك. وجاء في كلمة الرئيس الروسي، خلال التهنئة بحلول العام الجديد، اليوم الخميس: "تخطينا هذا العام معًا، بكرامة، كما يليق بشعب واحد يكرم تقاليد أسلافهم، والقيم مثل الشجاعة والاستجابة والرحمة في قلوبنا، في شخصيتنا وأفعالنا".

    وأضاف بوتين: "نعم، لقد غير فيروس خطير جديد، الطريقة المعتادة للحياة والعمل والدراسة، رأساً على عقب، وأجبر على إعادة النظر، وضبط العديد من الخطط. لكن العالم منظم لدرجة أن التجارب لا مفر منها".

    وتابع الرئيس الروسي: "ستمر الصعوبات والمتاعب، وكنا دائما على هذا النحو. والشيء الرئيسي الذي يجعلنا شاكرين وأقوياء يبقى معنا هو الحب والتفاهم والثقة والدعم، لذلك أود أن أتمنى أن تغرق مصاعب العام المنصرم بسرعة في طي النسيان. وكل ما اكتسبناه، كل خير تم الكشف عنه في كل شخص، سيبقى بالتأكيد معنا إلى الأبد".

    وأكد بوتين، على أن العام المنصرم حمل عبء عدة سنوات، وقال: "يبدو أن العام المنصرم قد احتوى على عبء عدة سنوات، فقد كان صعبًا على كل منا، مع القلق والصعوبات المادية الكبيرة، والقلق وعلى شخص ما، وخسارة مريرة لأقارب وأحباء".

    وتابع: "لكن، بالطبع، ارتبط العام المنتهي أيضًا بآمال التغلب على الشدائد، مع الاعتزاز بمن أظهروا أفضل صفاتهم البشرية والمهنية، مع إدراك مدى موثوقية وصدق العلاقات الحقيقية بين الناس والصداقة والثقة بيننا".

    كما أكد بوتين على المواطنين الروس بالإيمان بأنفسهم وعدم التراجع أمام الصعوبات، وقال: "من المهم اليوم أن نؤمن بأنفسنا، لا أن نتراجع أمام الصعوبات، وأن نحافظ على وحدتنا، فهذا هو أساس نجاحنا المشترك في المستقبل".

    واستطرد: "أنا مقتنع بأننا معًا سنتغلب على كل شيء، ونؤسس ونستعيد حياة طبيعية، وبقوة متجددة سنواصل التصدي للتحديات التي تواجه روسيا في العقد الثالث القادم من القرن الحادي والعشرين".

    واختتم قائلا: "ليس الجميع على طاولة العام الجديد الآن. لا يزال هناك العديد من الأشخاص في المستشفيات، وأنا متأكد من أنهم جميعًا يشعرون بدعم عائلاتهم وأصدقائهم. أتمنى من كل قلبي أن تتغلبوا على المرض وتعودوا إلى منازلكم في أسرع وقت ممكن. لسوء الحظ، لم يتم إيقاف الوباء بالكامل بعد. مكافحته لن توقفه في دقيقة. يواصل الأطباء والممرضات وطواقم الإسعاف العمل بشجاعة. كثير منهم في الخدمة في هذه الليلة الاحتفالية. كما أن أفراد خدمات الطوارئ، وقواتنا العسكرية في المناطق الساخنة خارج روسيا، وقوات حفظ السلام لدينا، والأطقم القتالية من الجيش والبحرية، يعملون بلا كلل، مع مسؤولية عالية يؤدون أصعب المهام. دعونا في هذه اللحظات نحلم بالألمع، بالسلام والازدهار، بالسعادة والفرح لكل من هو قريب، وعزيز علينا، لبلدنا بأكمله. أود أن أشكر كل واحد منكم، لأننا معًا. وعندما نشعر بالإسناد الموثوق للأشخاص الواقفين في الجوار، تصبح روسيا عائلة واحدة كبيرة. أتمنى مخلصًا لكم جميعًا الصحة والإيمان والأمل والحب، كأشخاص مقربين وأعزاء. أتمنى لكم السعادة في العام الجديد 2021".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook