20:00 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    ملف نافالني (89)
    0 50
    تابعنا عبر

    قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن موسكو تدعو الشركاء الغربيين للتركيز على حل مشاكلهم والتعاون مع روسيا، وليس الانتقاد، في تعليق على التصريحات الغربية بشأن الوضع حول أليكسي نافالني والإجراءات غير المنسقة في 23 يناير/ كانون الثاني.

    وقالت زاخاروفا: "نحن نطلب من شركائنا الغربيين، القلقين للغاية بشأن الديمقراطية في روسيا، التركيز على حل مشاكلهم الخاصة. لقد أخبرناهم مرارًا وتكرارًا بهذا الشأن. كان هذا صحيحًا، لقد اعتدنا التحدث خلف الأبواب المغلقة، والآن سنتحدث علنًا".

    وفي الأسبوع الماضي، اعتقلت عناصر من ​الشرطة الروسية​ أنصار المعارض الروسي ​أليكسي نافالني​ في وسط العاصمة الروسية موسكو بسبب قيامهم بتجمعات غير مصرح بها قانونا وتخل بالنظام العام.

    وذكر مراسل وكالة "سبوتنيك" أن السلطات الروسية طالبت المحتجين بالتقيد بإجراءات التباعد الاجتماعي واستخدام الأقنعة والقفازات بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد، مضيفة أن "التحركات غير قانونية وسيتم اعتقال كل من يخل بالقانون".

    وبحسب المراسل، استطاعت القوات الأمنية الروسية اعتقال العشرات من المحتجين الذين أخلوا بالأمن وأطلقوا شعارات ضد السلطات.

    وأوقفت السلطات الروسية المعارض أليكسي نافالني، في 17 كانون الثاني/ يناير، في مطار شيريميتيفو، لدى عودته من ألمانيا، حيث كان يخضع للعلاج بعد حادثة "تسميم" مزعوم. وقررت محكمة مدينة خيمكي احتجاز نافالني لمدة 30 يومًا.

    ومن جانبه، أفاد جهاز السجون الفدرالي الروسي، بأن اعتقال نافالني، الذي كان موضوعاً على قائمة المطلوبين، بسبب انتهاكاته المتكررة لفترة اختبار، كونه شخصا محكوما عليه بعقوبة حبس مع وقف التنفيذ.

    الموضوع:
    ملف نافالني (89)
    الكلمات الدلالية:
    زاخاروفا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook