12:48 GMT01 مارس/ آذار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 101
    تابعنا عبر

    قالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الثلاثاء، إن روسيا ستواصل الرد على تصرفات الدبلوماسيين الغربيين بشأن قضية المعارض الروسي أليكسي نافالني.

    موسكو- سبوتنيك. وقالت زاخاروفا عبر قناة "سولوفيوف لايف" على موقع يوتيوب: "ظللنا لفترة طويلة نرد على مذكرات الاحتجاج واستدعاء السفراء، وما إلى ذلك، وسنواصل هذا العمل".

    نصحت وزارة الخارجية الروسية، في وقت سابق، السياسيين الأجانب الذين علقوا على الوضع مع نافالني باحترام القانون الدولي والاهتمام مشاكل بلادهم، وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، إن الكرملين لا ينوي الاستماع إلى تصريحات من الخارج حول نافالني.

    وفي سياق متصل قالت الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية، إن الغرب لا يحتاج سببا لفرض عقوبات على روسيا، مضيفة: "إذا لم يكن هناك سببا فسيقوم الغرب بتلفيقه".

    وقالت زاخاروفا:

    إنها [العقوبات] مستمرة لسنوات طويلة، ودائما يمكن إيجاد سببا لها، إنهم لا يحتاجون إلى بيانات أو مستندات أو أي شيئ آخر، إذا لم يكن هناك سبب فسيلفقون سببا.

    وكانت محكمة سيمونوفسكي بموسكو قد أصدرت حكمها بسجن المدون والمعارض الروسي، أليكسي نافالني، لمدة ثلاثة أعوام ونصف العام في قضية شركة "إيف روشيه"، وذلك بعد إلغائها الحكم الصادر من قبل بالسجن مع إيقاف التنفيذ.

    وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أفادت وزارة الخارجية الروسية بأن حضور دبلوماسيين أجانب محاكمة نافالني "يفضح محاولات الغرب لاحتواء روسيا"، فيما أشار الكرملين إلى أنه لا ينبغي التدخل في الشؤون الداخلية.

    وقالت زاخاروفا في سياق تعليقها على أنباء وصول نحو 20 ممثلا عن سفارات دول غربية مثل الولايات المتحدة وبلغاريا وبولندا إلى محكمة مدينة موسكو حيث تقام جلسة لنافالني: "أذكر أن الدبلوماسيين في المحاكم الأجنبية يدعمون مواطنيهم، ونفترض أن الغربيين يعتبرون نافالني أنه (ملكهم)، فهو مواطن روسيا الاتحادية".

    انظر أيضا:

    السفارة الأمريكية في موسكو تعلق على حضور دبلوماسيين أجانب في محاكمة نافالني
    الخارجية النمساوية: التواجد الدبلوماسي في محاكمة نافالني غرضه الحصول على معلومات مباشرة
    الخارجية الروسية تعلق على تصريحات برلين بشأن الحكم الصادر ضد نافالني
    الكلمات الدلالية:
    روسيا, أليكسي نافالني
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook