01:17 GMT02 مارس/ آذار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الجمعة، أن المزيد من التدهور في العلاقات بين روسيا والاتحاد الأوروبي يهدد بعواقب لا يمكن التنبؤ بها.

    موسكو-سبوتنيك. وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الدبلوماسية الأوروبية، جوزيب بوريل، في موسكو: "أكد الجانبان اهتمامهما بالحفاظ على قنوات الحوار وتوسيعها، بما في ذلك القضايا التي تختلف فيها مواقفنا. هناك العديد من هذه القضايا. أكدنا على استعدادنا للتعاون العملي حيث يكون مفيدًا للطرفين. لدينا رأي مشترك مفاده أن المزيد من تدهور العلاقات محفوف بالعواقب السلبية وغير المتوقعة على الإطلاق".

    وأضاف لافروف أن " لدينا تفاهم أننا سنبحث عن مجالات أخرى خلال جهودنا المشتركة لبناء علاقات متجددة.... لدينا رغبة في مواصلة الحوار السياسي. المحادثات اليوم أكدت أن هذا مفيد بغض النظر عن أي شيء. لدينا أفضل الممارسات لتطوير التعاون في عدد من المجالات الواعدة".

    وتعتبر زيارة الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، إلى موسكو الزيارة الأولى لرئيس الدبلوماسية الأوروبية منذ عام 2017.

    ووصل رئيس الدبلوماسية الأوروبية إلى موسكو قبل قمة الاتحاد الأوروبي المقرر عقدها في آذار/مارس، حيث يعتزم القادة الأوروبيون إجراء مشاورات استراتيجية بشأن العلاقات مع روسيا.

    وفي 22 شباط/فبراير، يعتزم وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي مناقشة "الإجراءات الإضافية المحتملة" فيما يتعلق بروسيا حول قضية المعارض الروسي نافالني.

    بالإضافة إلى ذلك، وسيبلغ بوريل أعضاء البرلمان الأوروبي في 9 فبراير، بنتائج زيارته إلى روسيا.

    انظر أيضا:

    لافروف: الهستيريا الغربية بشأن محاكمة نافالني غير طبيعية
    لافروف وبلينكن يبحثان تسهيل عملية التسوية السلمية في سوريا وليبيا
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد الأوروبي, روسيا, لافروف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook