11:14 GMT09 مارس/ آذار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن نائب رئيس اللجنة الدولية في مجلس الفيدرالية الروسي، فلاديمير جباروف، أن موسكو مهتمة باستعادة وتطوير العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، ولكن فقط على أساس المنفعة المتساوية والمتبادلة دون ضغوط من الغرب.

    موسكو- سبوتنيك.  وقال جباروف لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الثلاثاء، تعقيباً على تصريحات مفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، بأن العلاقات مع روسيا وصلت إلى طريق مسدود: "أنا أعارض بشدة هذا التقييم. إن روسيا مهتمة باستعادة العلاقات مع الاتحاد الأوروبي وتطويرها، ولم نخف هذا أبدًا، لأن الاتحاد الأوروبي هو أحد شركائنا الرئيسيين. لكن يجب أن تكون هذه العلاقة متساوية وذات منفعة متبادلة".

    وأضاف: "لقد أثبتت بلادنا بإجراءاتها الأخيرة أنها دولة ذات سيادة لها مهامها الخاصة، ولسنا بحاجة لفرض أي شيء علينا في قضية نافالني أو في أي قضية أخرى وإذا اعتقد بوريل أنه سيأتي إلى موسكو ونخضع لضغوط الغرب، فهو مخطئ"، مشيراً إلى أنه حتى الآن، لا يسع المرء إلا أن يذكر محاولات الغرب "للضغط" على روسيا.

    وأعلن مفوض السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، خلال الجلسة العامة للبرلمان الأوروبي لمناقشة زيارته إلى موسكو، بأن روسيا أبدت عدم اهتمام باستعادة العلاقات مع الاتحاد الأوروبي، واصفاً العلاقات معها بأنها وصلت إلى طريق مسدود.

    وتنتقد دول الاتحاد الأوروبي قرار المحكمة بشأن أليكسي نافالني، وكذلك احتجاز المشاركين في فعاليات غير مرخص بها لدعمه.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook