00:13 GMT15 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 60
    تابعنا عبر

    أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، أن بلاده بحاجة إلى استراتيجية مؤكدة لمكافحة الجرائم الإلكترونية، بناءً على التنبؤ بالوضع، مع الأخذ بالاعتبار المخاطر المحتملة على المجتمع والدولة.

    موسكو - سبوتنيك. وذكر بوتين، خلال اجتماع للهيئة القيادية لجهاز الأمن الفدرالي الروسي: "يتطلب الأمن السيبراني مناهج جديدة. لقد أصبح الفضاء الرقمي العالمي بالفعل ميدانًا للمنافسة الجيوسياسية الشديدة. في العام الماضي، فقط عدد ما يسمى بأخطر الهجمات على موارد المعلومات الروسية، بما في ذلك موارد الحكومة والإدارة، زادت ثلاث مرات ونصف تقريباً. في ظل هذه الظروف، نحتاج إلى- استراتيجية عمل طويلة الأمد موثوق بها لحماية المصالح الوطنية في المجال الرقمي، بناءً على التنبؤ بالوضع، مع الأخذ في الاعتبار المخاطر المحتملة على المجتمع والدولة، وبالطبع على أساس أحدث التقنيات والحلول التكنولوجية".

    وفي وقت سابق أكد بوتين، أمام قمة آسيا والمحيط الهادئ، والتي عقدت في الـ20 من نوفمبر 2020 عبر الإنترنت: أن الأضرار العالمية الناجمة عن الجرائم الإلكترونية في عام 2021 قد تصل إلى حوالي 6 تريليونات دولار.

    وتكافح أجهزة الأمن الروسية جرائم الكمبيوتر والإنترنت المعروفة بالجرائم السيبرانية، وعلى وجه الخصوص، جرائم السرقة الإلكترونية التي تشكل خطرا كبيرا على أمن البلاد، كونها تسمح للمجرمين، ليس فقط بالوصول إلى المعلومات بشكل غير شرعي، كسرقة المعلومات والكسب المادي أو المعنوي أو السياسي غير المشروع وسرقة الحسابات المصرفية، بل وأيضا الحصول على معلومات سرية للجهات المستخدمة للتكنولوجيا، كالمؤسسات والمصارف والجهات الحكومية والأفراد، والابتزاز بواسطتها.

    انظر أيضا:

    بوتين يوعز للأمن الروسي العمل على كشف اتصالات الإرهابيين بأجهزة المخابرات الأجنبية
    بوتين: الإرهاب هو التهديد الأخطر ومحاربته مستمرة في مناطق مختلفة أبرزها سوريا
    الموقع الإلكتروني للحرس الوطني الروسي يتصدى لهجوم سيبراني هائل
    بوتين: بعض الدول لا تخفي موقفها غير الودي تجاه روسيا وتشن حملات إعلامية ضدنا
    الكلمات الدلالية:
    فلاديمير بوتين, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook