17:43 GMT20 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إنه لا يعلم أي مساعدات قدمتها الولايات المتحدة لروسيا، والتي هددت واشنطن بوقفها، مؤخرا.

    وأوضح بيسكوف، "أنا، للأسف، لا أستطيع الآن أن أتذكر أي نوع من المساعدات قدمتها أمريكا لروسيا مؤخرا... لذلك من الصعب تحديد ما الذي ستمتنع الولايات المتحدة عن تقديمه في هذه الحالة. لست على علم بأي مساعدات".

    وتابع المسؤول معلقا على العقوبات الأوروبية والأمريكية الجديدة: "أي قيود من هذا القبيل مرفوضة تماما وغير مقبولة على الإطلاق، لأنها تضر بشكل كبير بالعلاقات التي هي أصلا في حالة يرثى لها، والحديث عن العلاقات مع الولايات المتحدة والعلاقات مع الاتحاد الأوروبي".

    وأكمل بيسكوف في نفس السياق "إنها تدخل في الشؤون الداخلية لروسيا... وبشكل عام، لا يسعنا إلا أن نعرب عن أسفنا للجوء خصومنا إلى مثل هذه الأساليب والتي لها تأثير مدمر تمامًا على العلاقات الثنائية".

    وبصدد المزاعم الأمريكية بتورط جهاز الأمن الفيدرالي الروسي في "تسميم" أليكسي نافالني، قال بيسكوف:

    كزريعة لهذه القيود قد تم الإعلان عن حالة مريض برلين، وفي نفس الوقت ، زعم الزملاء الأمريكيون بدرجة عالية من الاحتمالية أنه كان هناك تسمم، وأن جهاز الأمن الفيدرالي كان وراء هذا التسمم. هذا أمر مشين.

    هذا وكانت الولايات المتحدة، قد فرضت في وقت سابق، عقوبات جديدة ضد مسؤولين روس رفيعي المستوى، وأعلنت وقف المساعدات إلى روسيا باستثناء المساعدات الإنسانية العاجلة.

    وكان الاتحاد الأوروبي، قد فرض عقوبات ضد 4 مسؤولين روس بسبب قضية اعتقال السياسي المعارض أليكسي نافالني، بالإضافة إلى 14 شركة بسبب تصنيع السلاح الكيميائي والبيولوجي.

    انظر أيضا:

    الخارجية الأمريكية: العقوبات ضد روسيا سارية لمدة عام
    مسؤول روسي يقترح طريقة لمكافحة العقوبات ضد روسيا
    الخارجية الصينية حول العقوبات الأمريكية والأوروبية: قضية نافالني شأن داخلي روسي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook