21:59 GMT13 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 31
    تابعنا عبر

    نفى مسؤول إعلامي في مؤسسة غورباتشوف صحة ما أعلنه رئيس سابق لجمهورية أوكرانيا بشأن مصير الاتحاد السوفييتي.

    وقال رئيس جهاز الإعلام التابع لمؤسسة غورباتشوف، بافل بالاجتشينكو، إن الرئيس الأوكرني السابق ليونيد كرافتشوك، يريد أن يعيد كتابة التاريخ حين يزعم أن الزعيم السوفييتي السابق ميخائيل غورباتشوف رفض اقتراحا يدعو إلى الإبقاء على الاتحاد السوفييتي ككونفدرالية.

    وقال كرافتشوك على شبكة تلفزيون "أوكرانيا 24"، إن رئيس جمهورية روسيا السوفييتية، بوريس يلتسين، هو الذي اقترح أن يستمر اتحاد الجمهوريات السوفييتية كونفدرالية مثل سويسرا التي يتغير رؤساؤها بصفة مستمرة.

    وبحسب كرافتوشك الذي تولى رئاسة جمهورية أوكرانيا السوفييتية وأصبح أول رئيس منتخب لجمهورية أوكرانيا بعد أن تم حل اتحاد الجمهوريات السوفييتية فإن غورباتشوف رفض هذا الاقتراح، قائلا إن رئيس الدولة يجب أن يكون واحدا.

    وقال المسؤول الإعلامي في مؤسسة غورباتشوف، في تصريح خاص لـ"سبوتنيك"، تعقيبا على تصريحات كرافتشوك إن غورباتشوف هو الذي قدم اتفاقية تحويل الاتحاد السوفييتي إلى كونفدرالية إلى رؤساء الجمهوريات السوفييتية في نوفمبر/تشرين الثاني (من عام 1991). وعبر يلتسين للصحفيين حينئذ عن اعتقاده بأنه لا بد من أن يكون هناك اتحاد. ثم تم تخريب هذه الفكرة – والكلام ما زال لرئيس جهاز الإعلام التابع لمؤسسة غورباتشوف – بسبب رغبة يلتسين وآخرين في التخلص من غورباتشوف.

    وأشار بلاجتشينكو إلى أن كرافتشوك يريد اليوم أن يعيد كتابة التاريخ.

    وأضاف: "كان يجب طبقا لاتفاقية تحويل الاتحاد السوفييتي إلى اتحاد كوفدرالي أن يبقى الأمن والدفاع والسياسة الخارجية ضمن نطاق اختصاص الاتحاد". 

    انظر أيضا:

    غورباتشوف يحذر من أعمال تدفع العالم إلى هاوية الحرب
    بايدن يهنىء غورباتشوف بعيد ميلاده
    الكلمات الدلالية:
    الاتحاد السوفيتي, روسيا, ميخائيل غورباتشوف
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook