12:01 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    شارك الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، في وضع حجر الأساس للمفاعل الثالث لمحطة "أكويو" للطاقة النووية.

    موسكو- سبوتنيك. أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن تضافر الجهود الروسية والتركية تجعل من الممكن ضمان بناء محطة أكويو للطاقة النووية وفقًا للجدول الزمني المتفق عليه، على الرغم من الوباء.

    وقال بوتين عبر "فيديو كونفرنس" مع نظيره التركي لتدشين المفاعل الثالث لمحطة أكويو للطاقة النووية: "أود أن أعرب عن ارتياحي لحقيقة أن الجهود المنسقة للمختصين والمهندسين والعاملين في المجال النووي الروسي والتركي تسمح لنا بضمان بناء محطة الطاقة النووية وفقًا للجدول الزمني المتفق عليه. تم حل مشكلات التصميم والتركيب والمشكلات التكنولوجية المعقدة بنجاح، حتى الصعوبات المعروفة المرتبطة بوباء فيروس كورونا لم تمنع من التنفيذ المستمر للمشروع".

    وأضاف "نحن مقتنعون بأن تنفيذه (مشروع اكويو) سيساهم بشكل كبير في تعزيز أمن الطاقة في جمهورية تركيا، وسيساعد في تحفيز المزيد من النمو الاقتصادي، وسيوفر للمستهلكين الأتراك كهرباء غير مكلفة وصديقة للبيئة".

    من جانبه، قال أردوغان إن مشروع "أكويو" النووي سيؤمن 10 بالمئة من احتياجات الطاقة الكهربائية في البلاد، مؤكدا أنه يهدف إلى تشغيل أول مفاعل لمحطة أكويو النووية في العام 2023.

    وتعد "أكويو" أول محطة للطاقة النووية قيد الإنشاء في تركيا، ويتضمن المشروع أربع وحدات طاقة مع مفاعلات VVER-1200 من الجيل 3+ بتصميم روسي، وستكون قدرة كل وحدة طاقة 1200 ميغاوات.

    هذا هو أول مشروع في الصناعة النووية العالمية يتم تنفيذه وفقًا لنموذج البناء والامتلاك والتشغيل، تكلف محطة الطاقة النووية حوالي 20 مليار دولار، حيث بدأ بناء أول وحدة كهرباء في أبريل 2018.

    انظر أيضا:

    البدء في بناء الوحدة الثانية من محطة "أكويو" النووية التركية في أواخر الصيف
    روسيا تبدأ بشحن هيكل مفاعل محطة "أكويو" النووية في تركيا
    الكلمات الدلالية:
    تركيا, مفاعل نووي, محطة نووية, بوتين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook