09:35 GMT11 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أكد نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الثلاثاء، أن كل القرارات الخاصة بحل الأزمة السورية، والتي لا ينخرط فيها السوريون أنفسهم لن تنجح.

    أمستردام- سبوتنيك. وقال بوغدانوف، خلال الجلسة الافتتاحية لمؤتمر بروكسل الخامس لدعم مستقبل سوريا "يهدف مؤتمر اليوم إلى إيجاد حل للأزمة السورية وأذكر أن كل القرارات التي لا ينخرط بها السوريين لن تنجح للأسف".

    وأضاف "خطر الإرهاب في سوريا مازال قائما خاصة في إدلب، والدول التي تدعم هده المنظمات الإرهابية مسؤولة عن الهجمات في سوريا وفي دول أخرى".

    وأكد نائب وزير الخارجية الروسي "نحن نقدم المساعدات الطبية والغذائية والإنسانية في سوريا وفقا لقرارات مجلس الأمن وبحسب القانون الدولي"، مشيرا إلى أن "العقوبات هي من توجع سوريا فهي تواجه أزمة إنسانية كبيرة واليوم هناك عدد كبير من المحتاجين للدعم".

    وأوضح بوغدانوف "فتحنا 13 ممرا في حماة وحمص منذ شهر تموز/يوليو وساعدنا في إزالة الألغام".

    وأكدت الخارجية الروسية، في وقت سابق أن المتشددين لا يدعون السكان المدنيين يغادرون إدلب من خلال الممرات الإنسانية، والمساعدات الإنسانية لا تصل إلى الناس.

    وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، أمس الاثنين، في اجتماع عبر الإنترنت لمجلس الأمن الدولي حول الوضع الإنساني في سوريا: "المساعدات لا تصل إلى المستفيدين، بل تستقر في أيدي الإرهابيين الذين يفرضون الجزية على الإمدادات الإنسانية ويقمعون السكان المدنيين بوحشية، في الواقع، يستخدم المسلحون المواطنين السوريين المسالمين كرهائن لتلقي الدعم الإنساني من خلال آلية غامضة، وهي الأمم المتحدة، غير القادرة على السيطرة بسبب عدم قدرتها على الوصول إلى شمال غرب سوريا".

    انظر أيضا:

    "الدفاع" التركية تحث روسيا على التدخل لوقف "الهجمات السورية" على إدلب
    الخارجية الروسية: المتشددون لا يتركون المدنيين يغادرون إدلب عبر الممرات الإنسانية
    الكلمات الدلالية:
    نجاح, حل, الأزمة السورية, الخارجية الروسية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook