01:14 GMT19 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    صرحت وزارة الصحة الروسية، أن أطباء أحد معاهد الأبحاث لأمراض الأنف والأذن والحنجرة عالجوا رجلاً مصابًا بكسر في أحد أصغر العظام في الجسم.

    توجه المريض ذو الـ55 عاما إلى المستشفى ولديه شكوى من ضعف سمع في أذن واحدة واحتقان وألم عند البلع.

    وكما اتضح، بدأت المشاكل بعد السباحة في المسبح، عندما دخل الماء أذن الرجل. ولإزالة الماء، يقول الرجل، استخدم طريقة شائعة، وغير خطيرة، إذ وضع أصبعه في أذنه وهزه بشدة لإخراج الماء منها، فأدت الحركة السريعة للإصبع إلى نشوء ضغط سلبي في قناة الأذن، مما تسبب في الإصابة، مباشرة بعد ذلك، شعر بألم حاد وصوت كسر في أذنه.

    يُلاحظ أن الكسر المعزول لمقبض المطرقة في الأذن الوسطى هو نوع نادر من الإصابات المؤلمة التي تصيب السلسلة العظمية ويحدث في 2% فقط من جميع إصابات الأذن الوسطى. تعتبر المطرقة من أصغر العظام في جسم الإنسان والتي تشارك في نقل الصوت. 

    يعتبر مقبض المطرقة جزءًا من طبلة الأذن ويشارك في جميع حركاتها، لذلك يستغرق التعافي وقتًا طويلاً.

    من الواضح أن مثل هذه الإصابات يمكن أن تحدث ليس فقط عند محاولة التخلص من الماء الذي وصل إلى الأذن، ولكن أيضًا عند إزالة سماعات الأذن من الأذنين، وكذلك عند العطس بفم وأنف محشورين.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook