21:39 GMT12 مايو/ أيار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    تعرض روسيا المركبة السوفيتية الأسطورية القادرة على اجتياز جميع التضاريس للبحث عن أطقم الفضاء في مجمع المتاحف في فيرخنيايا بيشما عشية يوم رواد الفضاء. وهذه المركبة البرمائية المسماة "زيل-49061" وهي مركبة فريدة من نوعها مخصصة للطرق الوعرة.

    تم تصميم سلسلة من هذه الآلات خصيصا للبحث عن أطقم المركبات الفضائية وإجلائهم في التضاريس الصعبة. منذ ما يقرب من 50 عامًا، كانت هذه المركبات ترافق جميع عمليات إطلاق وهبوط رواد الفضاء.

    تتميز السيارة الصالحة لجميع التضاريس باللون الأزرق الساطع، الذي يمكن رؤيته بوضوح في الصحراء وفي السهوب وفي الثلج. وبفضل هذا اللون حصلت على لقب "الطير الأزرق.

    في الفترة من 1975 إلى 1991، تم إنتاج 30 مركبة فقط من هذا النوع. ومن الجدير بالذكر أنه تم تجميع كل آلة يدويًا، كما تم تصنيع بعض أجزاء محركات "الطيور الزرقاء" قطعة قطعة.

    ويوجد الأن في المتحف نسخة شحن من هذه المركبة. وتمكن ضيوف مجمع المتحف اليوم السبت، 10 أبريل/نسان، من رؤية نسخة الركاب من هذه السلسلة الأسطورية: في مثل هذه الآلات يقضي رواد الفضاء ساعاتهم الأولى بعد عودتهم إلى الأرض، إذ تم تجهيز هذه المركبات بأماكن نوم ومعدات طبية وإنقاذ ومكيف هواء، كما أنها مزودة بمياه وغذاء لعدة أيام، حسب قناة "زفيزدا" الروسية.

    عشية يوم رواد الفضاء، الذي يتم الاحتفال به في روسيا يوم 12 أبريل/نيسان، يتمكن ضيوف المتحف من التعرف على معدات وحدة الإنقاذ في حالات الطوارئ، حيث يعرض الإختصاصيون برجًا خفيفًا وطوافات قابلة للنفخ وسترات وقواطع غاز، بالإضافة إلى إقامة مخيم مؤقت مع مركز طبي.

    انظر أيضا:

    المركبة الفضائية الروسية المأهولة "غاغارين" ترسل أولى صورها
    إدراج دبابة روسية في قائمة أخطر المركبات القتالية في العالم
    روسي يصنع مركبة "حرب النجوم" الفضائية... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    رواد الفضاء, روسيا, مركبة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook