14:11 GMT17 مايو/ أيار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أكد سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف، اليوم الأربعاء، إن خطر الهجمات الإرهابية لا يزال قائما في شبه جزيرة القرم، ويرجع ذلك أساسا إلى أسباب مثل الأنشطة المناهضة لروسيا من قبل الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي وعدد من دول الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا.

    سيفاستوبول - سبوتنيك. وقال باتروشيف: "في إقليم شبه جزيرة القرم، الشروط المسبقة لظهور تهديد للأمن القومي مازالت قائمة، بسبب التعقيد المحتمل للوضع بين الأعراق والأديان واحتمال وقوع هجمات إرهابية".

    واضاف باتروشيف، من بين الأسباب الرئيسية لهذه التهديدات "الأنشطة التخريبية للولايات المتحدة وحلف الناتو التي تسيطر عليه وعدد من دول الاتحاد الأوروبي وأوكرانيا، بهدف تشويه سمعة السياسة الداخلية والخارجية لروسيا".

    وفي وقت سابق، أعلن الجيش الأوكراني أنه بصدد تنظيم مناورات عسكرية مشتركة مع قوات حلف شمال الأطلسي "الناتو" في خطوة قد تؤجج التوترات مع موسكو التي أبدت اعتراضها على هذه التدريبات العسكرية.

    وحذرت روسيا حلف شمال الأطلسي (الناتو) من إرسال قوات لمساعدة أوكرانيا، إذ قال المتحدث باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، إن روسيا سوف تتخذ "إجراءات إضافية" إذا أقدم الناتو على مثل تلك الخطوة.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: زيادة نشاط الناتو في البحر الأسود يعقد الوضع في مجال الأمن
    باتروشيف وسوليفان يبحثان تمديد معاهدة ستارت وآفاق تطوير التعاون الروسي الأمريكي في مجال الأمن
    وزير الدفاع الروسي يكشف عن إرسال أفواج عسكرية إلى الحدود الغربية لمواجهة تهديدات الناتو
    باتروشيف يكشف مجالات التعاون المحتملة بين موسكو وواشنطن
    الكلمات الدلالية:
    روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook