09:43 GMT14 مايو/ أيار 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن المدير العام لوكالة الفضاء الروسية "روس كوسموس"، دميتري روغوزين، اليوم الأربعاء، أنه بعد عام 2025، قد تنقل روسيا مسؤولية قطاعها في محطة الفضاء الدولية إلى الولايات المتحدة.

    موسكو - سبوتنيك. وقال روغوزين للصحفيين: "نحن نبدأ المفاوضات مع شركائنا - ناسا، نحن الآن نقوم بإضفاء الطابع الرسمي عليها... هناك بعض الالتزامات المتبادلة، التي بدونها لا يمكن للمحطة أن توجد... سننقل المسؤولية عن قطاعنا إلى شركائنا أو سنقوم بتنفيذ تلك المهام، التي تعتبر ضرورية للحفاظ على المحطة، على أساس تجاري وليس على حساب ميزانيتنا".

    وأفيد في وقت سابق أن روسيا تخطط للانسحاب من مشروع محطة الفضاء الدولية وتعمل على إنشاء محطة فضاء مدارية روسية.

    وقال مدير وكالة الفضاء الروسية إن الوحدة الأولى من المحطة المدارية الروسية الجديدة ستكون جاهزة للإطلاق في عام 2025، وستكون الوحدة علمية وللطاقة المخصصة لمحطة الفضاء الدولية. ويشار إلى أن العمل على هذه الوحدة بدأ في عام 2012.

    إلى ذلك، أعلن مدير الرحلات الروسية إلى المحطة الفضائية الدولية فلاديمير سولوفييف، عن الحاجة إلى إنشاء محطة مدارية وطنية بسبب مشاكل فنية على محطة الفضاء الدولية.

    وفي تشرين الأول/ أكتوبر 2020، عرض سولوفييف تصميم المحطة الجديدة، حيث ستتضمن خمس وحدات على الأقل: وحدة أساسية، وحدة الإنتاج المستهدفة، وحدة دعم المواد (المستودع)، وحدة المنصة (الانزلاق) لتجميع المركبات الفضائية وإطلاقها واستقبالها وصيانتها، ووحدة تجارية لاستيعاب أربعة سياح مع فتحتين كبيرتين واتصال بالـ"واي-فاي".

    وتم تصميم المحطة بهندسة مفتوحة وعمر غير محدود عن طريق استبدال الوحدات، وستكون أكبر من حجم المحطة الوطنية الروسية السابقة "مير"، وستحلق في مدار ارتفاعه 400 كم وزاوية انحراف 98 درجة، مما سيسمح بمراقبة كامل سطح الأرض، وخاصة مسار القطب الشمالي والبحر الشمالي.

    انظر أيضا:

    إطلاق ثمانية أقمار صناعية من محطة الفضاء الدولية
    رائد فضاء روسي يعرض كيف تبدو قناة السويس من محطة الفضاء الدولية... صور
    "روسكوسموس": عودة ثلاثة رواد من محطة الفضاء الدولية
    بوريسوف: روسيا تعتزم الانسحاب من مشروع محطة الفضاء الدولية بعد 4 أعوام
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook