21:21 GMT23 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    أعلن السفير الروسي لدى بيلاروسيا، يفغيني لوكيانوف، اليوم الخميس، أن روسيا ستكون مستعدة لطرح السلع البيلاروسية في أسواقها، في حال أعادت بيلاروسيا توجيهها من سوق الاتحاد الأوروبي إذا فرضت عليها عقوبات أوروبية جديدة.

    موسكو - سبوتنيك. وقال السفير، في مؤتمر صحفي في مينسك، ردا على سؤال حول ما إذا كانت روسيا مستعدة لشراء بضائع بيلاروسية في حال توسيع عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد بيلاروس: "لن نتخلى عن بيلاروس. نحن نتفهم الهيكل التقليدي للاقتصاد البيلاروسي، الذي يعتمد على التصدير. وأفهم أن هذا هو السبب في أن العقوبات (الاتحاد الأوروبي) ذات طبيعة مستهدفة - لتقويض هذا الجزء المحدد من نشاط التصدير وبالتالي ضرب تشكيل الميزانية".

    وأشار إلى أنه، لم يتم حتى الآن تقديم تفاصيل حول أنواع معينة من البضائع، بحسب إطار الإنتاج.

    وأضاف لوكيانوف: "سيتم تحديد ذلك من قبل الإدارات الفيدرالية ذات الصلة من روسيا الاتحادية والشركاء في بيلاروس، حيث، سيتم جرد ما هو مطلوب، مع الأخذ في الاعتبار العواقب التي سيكون لها تأثير ملموس نتيجة فرض العقوبات".

    هذا ويعتزم نواب البرلمان الأوروبي الدعوة إلى التطبيق الفوري للحزمة الرابعة من العقوبات الشخصية ضد بيلاروس، والبدء بإعداد الحزمة التالية، وكذلك اعتماد أوسع العقوبات الاقتصادية التي ينبغي أن تؤثر على النفط والمنتجات النفطية.

    وأعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو"، ينس ستولتنبرغ، في وقت سابق، أن الحلف يتخذ موقفاً موحداً بشأن حادث هبوط الطائرة الاضطراري التابعة لشركة "راين آير" الأيرلندية، في بيلاروس، وأنه يدعم العقوبات التي أعلنها الاتحاد الأوروبي.

    في وقت سابق، أعلنت الولايات المتحدة أنها ستعيد فرض العقوبات ضد الشركات البيلاروسية في 3 حزيران/يونيو بسبب أوضاع حقوق الإنسان في الجمهورية. ووفقاً لما نشرته وزارة الخزانة الأمريكية، فإن العقوبات ستطال تسع شركات في قطاع البتروكيماويات كانت مدرجة سابقًا في قائمة العقوبات؛ أبرزها شركة "بيلنفطخيم" وفرعها الأمريكي "، شركة "بيلشينا" ، "غرودنو أزوت".

    واعتبرت شركة النفط البيلاروسية "بيلنفطخيم" هذه الخطوة لا أساس لها ولا آفاق لها.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook