02:04 GMT31 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أعلن المدير العام لمركز "فيكتور" الروسي للفيروسات والتكنولوجيا الحيوية، رينات ماكسيوتوف، أن الزيادة في حالات الإصابة بفيروس كورونا ترجع إلى عدم امتثال الروس لتدابير مكافحة الوباء.

    وقال ماكسيوتوف، في تصريح لقناة "روسيا 24"، اليوم الخميس: "منذ أسبوعين تقريبا.. قلة من الناس في المدن الكبيرة كانوا يلتزمون بارتداء الكمامات الطبية، وهذا سبَّب ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا".

    وأضاف بقوله: "ظن معظم الروس أن فيروس كورونا سيختفي تدريجيا، لكن الأمر ليس كذلك. لو تم الالتزام  بجميع الاجراءات الوقائية التي أوصت بها هيئة الرقابة الروسية "روس باتريب نادزور" منذ ما يقرب من عام ونصف العام، لما شهدنا ارتفاعا مفاجئا في عدد الإصابات".

    وشدد ماكسيوتوف على أن عدم التزام الناس بارتداء الكمامات الطبية هو انتهاك صارخ للقواعد المنصوص عليها.

    وحول ظهور سلالات جديدة من الفيروس التاجي، لفت ماكسيوتوف إلى أن مسألة تعديل لقاح "إيبي فاك كورونا" لا يتم النظر فيها.

    وقال ماكسيوتوف: "في الوقت الحالي، لا نفكر في الحاجة إلى تحديث اللقاح. بالطبع، سيكون هذا مطلوبًا لكن بعد حوالي عام أو أكثر".

    وتعقد منظمة الصحة العالمية اجتماعا مرتين في العام لاختيار تركيبة اللقاح بما يتوافق مع السلاسات الجديدة من الفيروسات.

    وأكد  ماكسيوتوف أن لقاح "إيبي فاك كورونا" فعال ضد عدد من سلالات الفيروس التاجي بما فيها السلالة البريطانية.

    وفي سياق متصل أعلن مطورو لقاح "سبوتنيك V" الروسي المضاد لفيروس كورونا عن تصنيع نسخة معدلة مضادة للسلالة الهندية من فيروس كورونا.

    وجاء في الحساب الرسمي على "تويتر": "مطورو لقاح "سبوتنيك V" سيقدمون قريبًا إلى شركات تصنيع اللقاحات نسخة من اللقاح مصممة لاستخدامها ضد السلالة الهندية لفيروس كورونا التاجي".

    وتم اكتشاف نوع جديد من فيروس "كورونا" في موسكو، وهو سلالة هندية معدلة، في وقت يدرس فيه علماء الفيروسات فعالية لقاح "كورونا" الروسي ضده.

    ووفقًا لتقديرات منظمة الصحة العالمية، لم يتضح بعد ما الذي أثر على طفرات الفيروس في الهند، ولكن من المرجح أن أحد العوامل كان تنظيم فعاليات جماعية أدت إلى زيادة انتشاره، وكذلك التخفيف من إجراءات مكافحة "كوفيد-19" في البلاد.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook