05:54 GMT02 أغسطس/ أب 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تحل اليوم، 24 يونيو/ حزيران، الذكرى الثمانون لتأسيس أهم وكالة إعلام روسية.

    ففي مثل هذا اليوم من عام 1941، تأسس جهاز الإعلام المعروف باسم "مكتب المعلومات"، الذي رأى النور في يوم عصيب، هو اليوم الثاني من الحرب الوطنية العظمى، حيث اضطرت روسيا والجمهوريات السوفيتية المتحدة الأخرى آنذاك إلى خوض هذه الحرب لصد العدوان الذي شنته ألمانيا النازية.

    وحددت المهمة المطروحة على جهاز الإعلام الجديد المسمى بـ"مكتب المعلومات" في تغطية أحداث الحرب إعلاميا وإيصال حقيقة ما يجري في جبهة قتال الغزاة إلى شعوب العالم.

    وشهد مكتب المعلومات تطورا في فترة ما بعد الحرب، حيث تحول إلى وكالة إعلام "نوفوستي"، التي استمرت في تبصير شعوب العالم بحقائق شعوب اتحاد الجمهوريات السوفيتية، وتطورت إلى وكالة أنباء عالمية تحمل اسم "ريا نوفوستي".

    وفي مطلع القرن الواحد والعشرين تسلمت رايتها وكالة "روسيا سيغودنيا"، وهي تضم الآن مجموعة من أجهزة الإعلام منها وكالة أنباء "سبوتنيك".

    وبمناسبة عيد ميلادها الثمانين، توجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى وكالة "روسيا سيغودنيا" بأحر التهاني وأطيب التمنيات. وجاء في برقية التهنئة: "أتمنى لكم المزيد من التقدم والتطور".

    وأشار الرئيس بوتين إلى أن العاملين في الوكالة يواصلون عملهم المتفاني. ونوه إلى أن وكالة "روسيا سيغودنيا" تحتفظ بموقعها كإحدى وكالات الإعلام الدولي الرائدة. 

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook