22:25 GMT25 يوليو/ تموز 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 91
    تابعنا عبر

    ذكر تقرير شركة "روساتوم" الروسية السنوي، الخاص بالعام الماضي، أن مسلحي "داعش" (تنظيم إرهابي دولي محظور في روسيا) قد خططوا للوصول إلى مصادرالطاقة المشعة في روسيا عام 2020، مشيرا إلى أن معلومات عن ذلك جاءت من السفارة الأمريكية.

    وقال التقرير: "بناءً على معطيات مأخوذة من السفارة الأمريكية بشأن محاولات محتملة لممثلي تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي للوصول إلى مصادر الطاقة المشعة على الأراضي الروسية، في أيلول/سبتمبر 2020، قامت شركة "روساتوم" بعمليات إعادة ضبط لبياناتها الأمنية في مختلف مواقعها".

    وأضاف التقرير: بالتعاون مع الهيئات الإقليمية لجهاز الأمن الفيدرالي وقوات الأمن، تم اتخاذ تدابير لاختبار أداء المجمعات الهندسية والوسائل التقنية للحماية المادية وفعالية إجراءات قوات الاستجابة المخصصة لمثل هكذا أمور.

    وأكد التقرير أن "نتائج الإجراءات المتخذة أكدت استعداد أنظمة الحماية المادية لمنظمات الصناعة لتوفير حماية مادية موثوقة لمنشآت الصناعة ويتم إضفاء الطابع الرسمي عليها من خلال الإجراءات ذات الصلة".

    وبحسب التقرير فإن المواد الموجودة في مصادر الطاقة المشعة ليست مناسبة لصنع أسلحة نووية. ولكن من الممكن صنع قنبلة "قذرة" منها، وللتوضيح، فالقنبلة "القذرة" هي ذخيرة افتراضية بمتفجرات تقليدية تحتوي على مواد مشعة، وعندما يتم تفجير الذخيرة، يتم تدمير الحاوية التي بها نظائر، وبسبب موجة الصدمة، يتم رش المادة المشعة حولها. ولكن مثل هذه الأسلحة، التي يُعتبر استخدامها شكلاً من أشكال الإرهاب النووي، لم تُستخدم أبدًا في الحياة الواقعية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook