20:19 GMT27 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طور فريق من الباحثين من مركز "آلكم" الروسي ومعهد سكولكوفو للعلوم والتكنولوجيا والمدرسة العليا للاقتصاد طريقة جديدة لمسح وتحليل النشاط الكهربائي للدماغ، يتم إجراؤها باستخدام مقياس مغناطيسي فائق الحساسية.

    ابتكر الخبراء جهاز استشعار مكون من "الإيتريوم الحديدي"، ليصبح أول مقياس مغناطيسي عالي الحساسية في الحالة الصلبة يعمل في درجة حرارة الغرفة، جاء ذلك في بيان صحفي لمطوري العمل نشره موقع "godnauki.rf".

    وأكد العلماء أن الطبيعة الفيزيائية للجهاز تجعل من الممكن تبسيط إجراء تخطيط الدماغ المغناطيسي، والذي يتطلب في الحالة الطبيعية سائلًا شديد البرودة أو غازًا يتم تسخينه إلى درجة حرارة عالية.

    يتمتع النظام الجديد بحساسية عالية وهو قادر على تسجيل حتى النشاط الكهربائي الضعيف للدماغ.

    في المستقبل، يخطط الباحثون لاستكشاف طرق مختلفة لوضع المستشعرات، بما في ذلك الأجهزة المرنة حول الرأس والتي ستوفر دقة أعلى في تحديد النشاط الكهربائي في القشرة الدماغية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook