21:57 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أعلن السفير الروسي لدى أفغانستان، دميتري جيرنوف، اليوم الأربعاء، أن لدى موسكو خطط مختلفة في حال حدوث أي تطورات جديدة في أفغانستان.

    وقال السفير الروسي، على قناة "روسيا 24" الروسية: لدينا خطط مختلفة. ونحن جاهزون لسيناريوهات مختلفة. لكننا واقعيون، نتصرف وفقًا للظروف، ووفقًا لما لدينا الآن".

    وأضاف جيرنوف، ردا على سؤال حول ما إذا كان لدى روسيا والسفارة على وجه الخصوص "خطة بديلة": "أؤكد لكم أننا لا نستخلص أي استنتاجات، ما زال الوقت مبكرا. أنه اليوم الثالث فقط [يقصد من تاريخ دخول طالبان إلى كابل]".

    وتشهد أفغانستان المزيد من العنف مع انسحاب القوات الأمريكية من البلاد والذي يكتمل في أيلول/ سبتمبر المقبل، وهيمنة حركة "طالبان" (المحظورة، المدرجة على قائمة  التنظيمات الإرهابية في روسيا) على مناطق واسعة، أُجبر آلاف المدنيين على ترك بيوتهم وقراهم والنزوح إما إلى مناطق أخرى داخل البلاد أو التوجه إلى دول مجاورة، لا سيما باكستان وإيران.

    ومع دخول حركة طالبان إلى العاصمة كابل، سابقت البلدان الغربية الزمن لإجلاء دبلوماسييها والمتعاونين معها في هذا البلد في أسرع وقت.

    وشهد مطار كابل، الإثنين الماضي، حالة واسعة من الفوضى، إذ امتلأ المطار بمئات المواطنين الذين يحاولون الفرار من البلاد بعد سيطرة طالبان.

    وفي هذا السياق أكد أمين عام حلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، أمس أن الانهيار في أفغانستان كان سريعا ومفاجئا ولم يكن بالإمكان التنبؤ به.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook