20:00 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    تحتفل روسيا في 22 أغسطس/ آب من كل عام بـ"يوم العلم الوطني"، الذي خصص بمرسوم رئاسي في 20 أغسطس 1994.

    في مثل هذا اليوم من عام 1991، اعتمد مجلس السوفييت الأعلى لجمهورية روسيا الاتحادية الاشتراكية السوفيتية قرارا "بشأن الاعتراف الرسمي واستخدام العلم الوطني لجمهورية روسيا الاتحادية الاشتراكية السوفيتية"، الذي قرر اعتماد اللون الأبيض والأزرق والأحمر بشكل خطوط أفقية كرموز للدولة الجديدة.

    يمتلك العلم الروسي المكون من ثلاثة ألوان، تاريخا يمتد لأكثر من 300 عام، حيث ظهر في مطلع القرنين السابع والثامن عشر، خلال حقبة تشكيل روسيا كدولة قوية.

    لأول مرة، تم رفع علم "أبيض-أزرق-أحمر عليه نسر برأسين" على أول سفينة حربية روسية "أوريول"، في عهد والد بيتر الأول، أليكسي ميخائيلوفيتش، لكن الباحثين ليس لديهم إجماع حول كيفية دمج هذه الألوان.

    تم الاعتراف ببيتر الأول بصفته "الأب" القانوني للألوان الثلاثة وفي 20 يناير 1705، أصدر مرسوما يقضي بأنه "على جميع أنواع السفن التجارية" رفع العلم الأبيض والأزرق والأحمر، وبنفس ترتيب الخطوط الأفقية.

    يوم العلم الوطني لروسيا في كراسنودار
    © Sputnik . Vitaliy Timkiv
    يوم العلم الوطني لروسيا في كراسنودار

    وُلد العلم الروسي مع السفن الحربية الروسية الأولى، وظل العلم الروسي حتى القرن التاسع عشر جزءا أساسيا من الثقافة البحرية.

    وترتبط بداية استخدام العلم الروسي الأبيض والأزرق والأحمر على الأرض بالاكتشافات الجغرافية للبحارة الروس.

    وحتى القرن التاسع عشر كان البحارة الروس يضعون صليبا تذكاريا على الأراضي المكتشفة التي ضمت لروسيا، إلى أن ظهر تقليد جديد في عام 1806، عندما قامت بعثة روسية بإجراء مسح لساحل جنوب سخالين، حيث رفعت علمين على الساحل.

    ليحصل بعدها علم بيتر الأول، الذي رفع في البداية على السفن الحربية، على امتياز بأن أصبح علم روسيا.

    بعد بيتر الأول، بدأ اللونان البرتقالي والأسود بالانتشار في الجيش الروسي، اللذان أخذا تدريجيا في الحصول على امتياز تمثيل الدولة.

    وبموجب مرسوم الإمبراطور ألكسندر الثاني في 23 يونيو (11 يونيو، الطراز القديم) 1858، تم تقديم العلم الأسود والأصفر والأبيض باعتباره العلم الرسمي (للدولة) للإمبراطورية الروسية.

    واستمر العلم الأسود والأصفر والأبيض حتى عام 1883، وفي 10 مايو (28 أبريل ، النمط القديم) 1883، أمر الإسكندر الثالث باستخدام العلم الأبيض والأزرق والأحمر كعلم دولة للإمبراطورية الروسية، بدلا من العلم الأسود والأصفر والأبيض وأمر بان يزين العلم  المباني في المناسبات الخاصة.

    رسميا تمت الموافقة على العلم الأبيض والأزرق والأحمر كعلم دولة لروسيا فقط عشية تتويج نيكولاي الثاني في عام 1896.

    ويمثل اللون الأحمر في العلم "الدولة"، أما اللون الأزرق فيمثل رعاية مريم العذراء لروسيا، أما اللون الأبيض فيعني الحرية والاستقلال. كما وحملت هذه الألوان أيضا معنا حيث مثلت كومنولث دول، الأبيض (بيلاروسيا) الصغرى، (أوكرانيا)، وروسيا العظيمة (روسيا).

    ولأكثر من 70 عاما في روسيا السوفيتية، كانت الراية الحمراء هي علم الدولة.

    وفي جلسة استثنائية لمجلس السوفييت الأعلى لروسيا الاتحادية الاشتراكية السوفييتية في 22 أغسطس 1991، قرر اعتبار الألوان الثلاثة كرمز رسمي لروسيا.

    وبموجب مرسوم صادر عن رئيس روسيا بتاريخ 11 ديسمبر 1993، تمت الموافقة على اللائحة الخاصة بعلم الدولة.

    وفي 25 ديسمبر 2000، وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على القانون الدستوري الاتحادي "حول علم دولة روسيا". ووفقا للقانون، فإن علم الدولة، عبارة عن لوحة مستطيلة من ثلاثة خطوط أفقية متساوية: الجزء العلوي أبيض، والوسط أزرق، والجزء السفلي أحمر، ونسبة عرض العلم إلى طوله هي 2* 3.

    وفي وقتنا الحالي غالبا ما يتم استخدام التفسير التالي لمعاني ألوان علم روسيا (بشكل غير رسمي): الأبيض يعني السلام والنقاء والكمال، الأزرق هو لون الإيمان والإخلاص والثبات، الأحمر يرمز إلى الطاقة والقوة والتضحية بالدماء لأجل الوطن.

    علم روسيا
    © Sputnik . Alexandr Kryajev
    علم روسيا

    هذا ويتم رفع العلم الوطني على جميع مباني الإدارة الرئاسية لروسيا الاتحادية والمباني الحكومية ومباني البعثات الدبلوماسية والمكاتب القنصلية، وعلى السفن المسجلة في سجلات محاكم روسيا الاتحادية، بالإضافة لرفعه على جميع الوحدات العسكرية.

    انظر أيضا:

    محلل ياباني يشيد بفعالية لقاح "سبوتنيك v" وإمكانيات روسيا العلمية
    ضجة كبيرة خلال بطولة عالمية..إزالة علم روسيا مباشرة خلال النهائي (فيديو)
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook