22:07 GMT26 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 30
    تابعنا عبر

    أكدت البرلمانية الروسية إيلينا بانينا، أن أفضل ضمان لكييف فيما يتعلق بتشغيل خط أنابيب الغاز "التيار الشمالي 2" هو تغيير مسار السياسة الداخلية والخارجية لأوكرانيا، مشيرة إلى أنه يمكن للغرب بسهولة كسر جميع الوعود التي قدمها لكييف.

    وكتبت بانينا على قناة "تيلغرام" الخاصة بها: "السياسيون الأوكرانيون لا يفهمون أن أفضل الضمانات بخصوص مشروع "التيار الشمالي 2" ليست متمثلة ببعض الوعود الزائفة، فالقيادات الغربية سوف تكسرها في أي وقت وبسهولة إذا رأت ذلك ضروريًا، ولكن تغيير في مسار كييف هو الطريق الحقيقي لذلك".

    وأكدت بانينا أن سبب استمرار فشل أوكرانيا في هذا الملف هو المسار السياسي الذي تنتهجه كييف، مؤكدة أن "الورق الموقع مع الغرب لا يساوي دولارًا واحدًا".

    وأضاف مدير مكتب الرئيس الأوكراني، أندريه يرماك: "ستظل الإخفاقات تطارد كييف إلى أن تصبح السياسة الداخلية والخارجية لأوكرانيا ملائمة ومناسبة لتنوعها العرقي والديني، ووضعها على الخريطة السياسية والاقتصادية العالمية".

    قال يرماك، اليوم السبت، خلال منتدى "YES Brainstorming"، إن أوكرانيا تصرّ على "تثبيت ضمانات على الورق" من الولايات المتحدة وألمانيا بشأن نقل الغاز الروسي إلى أوروبا.

    وأعلن وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، في وقت سابق، أن ألمانيا والولايات المتحدة توصلتا إلى حل بناء بشأن مشروع "التيار الشمالي 2".

    وجاء في بيان أمريكي ألماني مشترك: "إذا حاولت روسيا استخدام الطاقة كسلاح ستتخذ برلين إجراءات للحد من تصدير الطاقة الروسية".

    أعلنت شركة "غازبروم" الروسية الانتهاء من بناء خط أنابيب الغاز "السيل الشمالي 2 " بالكامل. وقالت الشركة في بيان: "في اجتماع عمل صباحي في JSC Gazprom، قال رئيس مجلس الإدارة أليكسي ميلر إنه صباح الجمعة 10 سبتمبر/أيلول في تمام الساعة 8:45 بتوقيت موسكو، تم الانتهاء من بناء خط أنابيب الغاز (السيل الشمالي 2) بالكامل".

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook