04:48 GMT19 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    قالت داريا ماندروفا، مترجمة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن سلوك الصحفيين خلال قمة رئيسي روسيا والولايات المتحدة فلاديمير بوتين وجو بايدن في جنيف خلق صعوبات كبيرة لعمل المترجمين.

    وكشفت ماندروفا بتصريحات على قناة "روسيا 1"، اليوم الأحد، أنها تتفهم الاهتمام الذي ستحدثه المحادثات بين قادة البلدين، مضيفة "إنها الإثارة التي ربما تعقد عمل المترجم أكثر من غيرها".

    وتابعت "هل تعرف ما هي الصعوبة؟ عند ترجمة الكلمة الافتتاحية، تحدث آلات التصوير أصوات عالية جدًا، وغالبًا ما يكون الكلام غير مسموع"" ، مؤكدة أن المترجمة، حتى في مثل هذه الظروف، تمكنت من إكمال العمل.

    وأكدت أن المحادثات تخللتها حالة من الفوضى بسبب تصرفات المندوبين الأمريكيين، الذين حاولوا الصراخ لتبسيط عمل الصحفيين في الحدث. ونتيجة لذلك، حتى الرؤساء، الذين أجبروا على مشاهدة الفوضى على الأبواب، واجهوا صعوبات.

    هذا واستضافت فيلا "لا غرانج" في مدينة جنيف السويسرية قمة الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي جو بايدن يوم 16 شهر يونيو/ حزيران الماضي.

    انظر أيضا:

    صحيفة أمريكية تكشف حديثا سريا دار بين بوتين وبايدن بشأن أفغانستان
    سويسرا: تكاليف الاجتماع بين بوتين وبايدن تجاوزت 10 ملايين دولار
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook