04:23 GMT28 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    روسيا
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    أعرب وزير الداخلية الروسي فلاديمير كولوكولتسيف عن قلقه إزاء تنامي "إدمان المخدرات في أوكرانيا"، التي تستخدم موانئها في عبور المواد الأفيونية من أفغانستان، حسبما أفاد المتحدث الرسمي باسم الوزارة إيرينا فولك.

    وجاء ذلك في حديث كولوكولتسيف خلال اجتماع لمجلس وزراء الشؤون الداخلية للدول الأعضاء في رابطة الدول المستقلة، الذي عقد عن بعد بتقنية الفيديو، وفقا لفولك.

    ونوه الوزير إلى أن العمل المشترك لمكافحة التطرف والإرهاب والهجرة غير الشرعية لا يزال يمثل أولوية لتعاون السلطات التنفيذية في دول رابطة الدول المستقلة، وتم تسمية الوضع في أفغانستان كعامل مهم يمكن أن يؤثر على حالة الأمن العام في العالم ككل.

    وقالت فولك: "بحسب الوزير الروسي، بالإضافة إلى مخاطر النشاط الإرهابي والمتطرف، من الضروري مراعاة التأثير التقليدي للعامل الأفغاني في جرائم المخدرات، الإدمان المتزايد للمخدرات في أوكرانيا، التي تستخدم موانئها في تهريب المواد الأفيونية الأفغانية والعقاقير الاصطناعية التي يتم إنتاجها بكميات كبيرة على أراضيها، هي أيضًا مصدر قلق".

    وأشارت فولك إلى أن كولوكولتسيف اقترح على زملائه إنشاء سجل مشترك بين الدول المشاركة للموارد التي تنشر معلومات غير قانونية حول المخدرات من أجل منعها من قبل الهيئات المرخصة، ويوجد مثل هذا السجل في روسيا منذ عام 2012.

    انظر أيضا:

    ميدفيديف: يحكم أوكرانيا أشخاص ضعفاء والمفاوضات معها لا جدوى منها
    بالصور... شاهد المتحدثة باسم وزارة الداخلية الروسية الجديدة إيرينا فولك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook