15:19 21 يناير/ كانون الثاني 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    كثفت السلطات الصينية الجهود لخفض تلوث الهواء في ضوء أول "إنذار أحمر"، في ديسمبر العام الماضي، عندما اجتاح دخان وضباب المدينة على نحو خطير.

    وبما أن التلوث موضوع حساس في الصين، حيث يثير احتجاجات عامة كل عام حول التآكل البيئي وخاصة الناتج عن المصانع، قالت وكالة أنباء الصين الجديدة "شينخوا"، اليوم الأحد، إن السلطات في بكين تعتزم تطوير شبكة "ممرات" تهوية للمساعدة في تعامل المدينة مع تلوث الهواء المتفاقم.

    ونقلت شينخوا عن وانغ فاي نائب رئيس لجنة التخطيط العمراني في بكين قوله، إنه ستتم فرض رقابة صرامة على البناء في هذه المناطق التي ستقام عن طريق ربط المتنزهات والأنهار والبحيرات والطرق السريعة وعناصر البناء المنخفضة وستتم إزالة العقبات أمام تدفق الهواء مع مرور الوقت.

    وقال التقرير، إنه ستكون هناك خمسة ممرات كبرى عرض كل منها أكثر من 500 متر وممرات أخرى عديدة أصغر ولم يحدد التقرير إطارا زمنيا للمشروع.

    وبالنسبة لبكين والمناطق المحيطة بها وضعت الحكومة هدفا لعام 2020 لتقليل التلوث بنسبة 40 % عن مستويات 2013. وقال مسؤول بيئي كبير، يوم الجمعة الماضي، إن جودة هواء المدينة تحسنت خلال العامين الماضيين.

    ويذكر أن  تقرير نشرته شينخوا الشهر الماضي، أشار إلى أن بكين ستغلق 2500 شركة صغيرة تتسبب في التلوث هذا العام كجزء من جهود مكافحة التلوث.

    انظر أيضا:

    الضباب الخانق يعود إلى بكين
    بكين تدق ناقوس الخطر وتصدر "التحذير الأحمر"
    الكلمات الدلالية:
    البيئة, جهود مكافحة التلوث, السلطات الصينية, الصين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik