01:26 20 أكتوبر/ تشرين الأول 2018
مباشر
    غذاء

    العلاقة بين سعر الغذاء والشعور بالذنب

    © Fotolia / HandmadePictures
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    وجد باحثون أن الشعور بالذنب وعدم الراحة يعتمد اعتمادا مباشرا على أسعار المواد الغذائية، فمن يستهلكون موادا غذائية رخيصة غالبا مايعانون من عدم الراحة الجسدية والنفسية.

    أفادت إحدى المنشورات العلمية في مجلة "International Journal of Consumer Studies" أن السعر المحدد في الكافتيريا أو في المطعم له تأثير كبير على ذهن وجسم المستهلك.

    وقد حدد خبراء من الولايات المتحدة وجود ارتباط مباشر بين الشعور بالذنب وعدم الراحة وأسعار الوجبات الغذائية. وقد شارك في هذه التجربة 139 متطوعا، هذا وقد تناولوا الطعام في مطعم إيطالي على مدى 14 يوما، حيث كان يمكنهم شراء الطعام بمبلغ قليل. وأثناء التجربة قام 70 شخصا بشراء وجبات بسعر 4 دولار، أما باقي الأشخاص قاموا بشراء وجبات بسعر 8 دولار للوجبة، وبعد تناول الوجبات أجري استطلاع وإلقاء بعض الأسئلة.

    كما اتضح، أن المتطوعين الذين قاموا بشراء وجبات رخيصة غالبا ما شعروا بعدم راحة جسدية ونفسية على خلاف الأشخاص الذين قاموا بشراء وجبات بأسعار أعلى.

    هذا ويأكد العلماء أن الأشخاض الذين يفكرون في شراء الوجبات الرخيصة، تتولد لديهم رغبة في عقلهم الباطني إلى استغلال الوجبة كاملة وعدم ترك أي شيء في الوعاء، وهذا ما يؤدي بطبيعة الحالة إلى السمنة.

    وفي وقت سابق، قام باحثون أتراك بدراسة تثبت العلاقة المباشرة بين سعر الوجبة الغذائية وطعمها.

    الكلمات الدلالية:
    عدم الراحة الجسدية, عدم الراحة النفسية, الشعور بالذنب, سعر الغذاء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik