21:04 22 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    فيسبوك

    فيسبوك تمنع نشر صور حميمة لأشخاص بدافع الانتقام

    © Sputnik. Natalia Seliverstova
    علوم
    انسخ الرابط
    0 32130

    تعتزم شركة فيسبوك اتخاذ اجراء جديد لمنع نشر صور حميمة بدوافع انتقامية عبر منصاتها.

    ويهدف الإجراء إلى منع إعادة نشر أو تبادل صور حميمة لأشخاص يعتقد أنها وضعت على شبكة التواصل الاجتماعي بدون إذن منهم.

    ومن المقرر أن يُطبق هذا الإجراء في موقع فيسبوك وتطبيقي ماسنجر وإنستغرام، لكنه لن يشمل تطبيق واتساب.

    وسوف يُجري فريق تابع لفيسبوك مراجعة بهدف تقييم المحتويات المبلغ عنها والحكم بمدى صالحيتها من عدمه، مع الأخذ في الاعتبار عوامل من بينها ما إذا كان النشاط الجنسي واضحا في الصورة أم لا، وما إذا كان الشخص مقدم الشكوى ظاهرا أم لا.

    وإذا حكم الفريق على المحتوى بأنه يرقى إلى الإباحية الانتقامية، ستحجبه فيسبوك مع تعليق حساب المستخدم الذي نشره على ذمة تقديم شكوى محتملة.

    ومن المقرر أن تستعين فيسبوك بتكنولوجيا التعرف على الصور واكتشافها في سبيل التصدي لأي مسعى يهدف إلى تبادل الصور بدون تدخل بشري.

    وتشبه هذه التقنية تلك التي تستخدمها فيسبوك بالفعل ومواقع أخرى لحجب تداول صور تتعلق بالإساءة إلى الأطفال.

    وقالت أنتيغون ديفز، المسؤولة البارزة بشركة فيسبوك، لـ"BBC"، "ندرس دوما صناعة أدوات وإدخال تعديلات، وأصبح واضحا لدينا أن الأمر يرقى إلى مرتبة المشكلة في كثير من المناطق".

    وقالت هيغز إن مؤسستها كانت قد تعاملت مع أكثر من 6200 حالة تتعلق بمحتويات إباحية بدوافع انتقامية منذ عام 2015.

    وأشارت إلى أن بعض المستخدمين عانوا من من "اضطرابات نفسية من بينها الرغبة في الانتحار، ويمكن أن يفقدوا وظائف وزيجات وأطفال".

    انظر أيضا:

    "فيسبوك" يعلن خدمة تتيح للأفراد جمع تبرعات شخصية
    هل لديك فضول لمعرفة من حذفكم من "فيسبوك"...إليكم الطريقة
    تعرف على كيفية استخدم مزايا الكاميرا الجديدة في فيسبوك
    فيسبوك يجهز مفاجأة للمستخدمين بشأن التعليقات
    "فيسبوك" تجهز التحديث الأضخم في تاريخها
    الكلمات الدلالية:
    أخبار علوم وتكنولوجيا, انتقام, صور غير لائقة, إجراءات جديدة, فيسبوك
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik