16:51 20 أغسطس/ أب 2018
مباشر
    وباء قاتل

    أمريكا: إلغاء حظر تمويل أبحاث الإنفلونزا والجراثيم المعدية

    © AFP 2018 / Rhona Wise
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0

    ألغت الحكومة الأمريكية الحظرا على تمويل أبحاث تشمل الإنفلونزا والجراثيم والميكروبات الأخرى التي تعرف باسم "مسببات الأمراض"، التي يتعمد خلالها العلماء جعل هذه الميكروبات أكثر عدوى وأشد فتكا.

    وفرضت الحكومة الأمريكية هذا الحظر منذ عام 2014، وفقا لوكالة "رويترز"، وشمل حظر التمويل الاتحادي لأي تجارب جديدة في مجال ما يطلق عليه "الطفرة"، التي تعزز مسببات الأمراض مثل فيروسات إنفلونزا الطيور والتهاب الجهاز التنفسي الحاد (سارس) ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا).

    جاء الإجراء الأمريكي بعد انتهاك معايير الأمان في المختبرات الاتحادية التي تضمنت طريقة معالجة بكتيريا الجمرة الخبيثة وإنفلونزا الطيور.

    وأثار هذا الأمر تساؤلات حول مستوى الأمان في المختبرات الوطنية التي تخضع لإجراءات أمنية مشددة.

    ورغم أن أبحاث "الطفرة" قد تسفر عن رؤية مفيدة بشأن تطور مسببات الأمراض بشكل طبيعي، فإن مسببات الأمراض التي يتم تعزيزها في المختبرات قد تُستخدم في الحرب البيولوجية أو الإرهاب البيولوجي إذا خرجت عن السيطرة.

    وذكر بيان معاهد الصحة الوطنية الأمريكية، أمس الثلاثاء 19 ديسمبر / كانون الأول، أن مثل هذا العمل مهم لمساعدة العلماء في فهم وتطوير إجراءات مضادة فعالة ضد مسببات الأمراض التي تتطور بسرعة وتشكل خطرا على الصحة العامة.

    من جهته قال فرانسيس كولينز، مدير معاهد الصحة الوطنية: "حظر التمويل أُلغي بعد أن نشرت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية إطارا عمليا لتوجيه القرارات المتعلقة بالعمل على مسببات الأمراض التي يُحتمل أن تسبب وباء".

    انظر أيضا:

    وباء قاتل ينتشر في ولاية كاليفورنيا...والعالم قريبا
    وباء خطير يجتاح السعودية مع قدوم الشتاء
    علماء يتغلبون على وباء السمنة
    وباء الدفتيريا ينتشر بين لاجئي الروهنغيا
    الكلمات الدلالية:
    أبحاث علمية, أخبار أمريكا, الجراثيم والإنفلونزا, الميكروبات المعدية, أخبار الصحة العامة, إلغاء حظر تمويل أبحاث الإنفلونزا, الحكومة الأمريكية, معاهد الصحة الوطنية, فرانسيس كولينز, أمريكا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik