03:57 18 يونيو/ حزيران 2019
مباشر
    نحلة

    الأفيال تخشى النحل لسبب قد يكون مفيدا للبشر

    CC0 / Pixabay
    علوم
    انسخ الرابط
    0 60

    على الرغم من أحجام الأفيال الكبيرة، إلا أن باحثين كشفوا مؤخرا أنها تخشى الاقتراب من نوع محدد من الحشرات، وهو النحل.

    ويشير الخبراء أن الأفيال الأفريقية المعروفة بـ "لوكسودونتا أفريكانا"، تهاب النحل، بسبب رائحتها، التي تطلقها عندما تشعر بالخوف، وتكون جاهزة للانطلاق في أسراب، بحسب وكالة الأنباء الفرنسية.

    وتخشى الأفيال على أنفسها من أن تتعرض للسعات مؤلمة من النحل في عيونها، وبالأنسجة الرخوة الحساسة داخل جذوعها.

    ويقول الباحثون إن خوف الأفيال من النحل، يمكن أن يستخدم للمساعدة في صدها، في الأماكن التي يخوض فيها صراعات مع البشر.

    وتوصل العلماء إلى هذا الاكتشاف، بعد إجرائهم اختبار ميداني امتد لثلاثة أشهر في حديقة كروغر الوطنية الكبرى بجنوب إفريقيا، والتي علقوا فيها جوارب بيضاء مليئة بفيرومونات النحل، وهي مواد كيميائية يطلقها نحل العسل من أجسادها عندما يرون تهديدا لخلاياهم.

    وقال التقرير المنشور في دورية علم الأحياء الحالي، إن ما بين 25 و 29 فيلا أظهرت علامات نموذجية لليقظة المتزايدة وعلامات عدم اليقين، عندما اشتموا الجوارب، وأخيرا هربت من المكان في هدوء.

    وعلى النقيض، وضع العلماء جوارب أخرى لا تنبعث منها رائحة النحل، فوجدوا أن الأفيال لم تهابها، بل التقطتها وتذوقتها.

    وهذا ما يفسر سر وضع بضع المزارعين في أفريقيا خلايا نحل تجارية على طول خطوط السياج، من أجل حماية محاصيلهم من هجوم الأفيال عليها.

    انظر أيضا:

    سلحفاة محظوظة... تنجو من الموت تحت أقدام الأفيال (فيديو)
    ترامب يعلق قرار السماح بجلب أجزاء الأفيال لأمريكا بعد موجة غضب
    الكلمات الدلالية:
    رائحة, نحل, البشر, علوم, فيلة, دراسة, أمريكا, أفريقيا, الولايات المتحدة الأمريكية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik