16:55 19 ديسمبر/ كانون الأول 2018
مباشر
    جدار

    علماء يتعلمون "الرؤية" من خلف الجدران

    © Photo / CC0 Creative Commons
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10

    طور علماء من جامعة سانت بطرسبورغ البوليتكنيكية، بالاشتراك مع علماء من الجامعة التربوية الشرقية الصينية والمعهد الهندي للتكنولوجيا، طوروا نظاما لتتبع الأجسام داخل مكان ما.

    وأعلنت جامعة سانت بطرسبورغ لوكالة "سبوتنيك" أن المشروع فاز في مسابقة تقديم الاقتراحات من اتحادات علمية دولية لبلدان البريكس في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار. وحصل المشروع على أعلى الدرجات من لجنة التحكيم واندرج تحت الفئة "أ" من المنح.

    وتكمن المهمة العلمية في الحاجة إلى تطوير خوارزمية وبرامج وأجهزة، تتمكن من تحديد الجسم المتحرك في الداخل بشكل دقيق. ووفقا للعلماء فإن جميع الأجهزة المتاحة في الوقت الحالي لا تتمتع بالدقة الكافية، فهي لا تتمكن مرافقة الجسم في الداخل بدقة. إذ أن أنظمة تحديد المواقع العالمية للأقمار الصناعية، مثل "جي بي إس" و"غلوناس" وغيرها، لم تصمم لتحديد الموقع داخل المباني.

    ووفقا للباحثين فإن التكنولوجيا هامة لتنفيذ مفهوم الإنتاج الآلي، إذ قال مدير المشروع والأستاذ في العلوم التقنية في جامعة سانت بطرسبورغ فلاديمير بادينكو: "لا يمكننا في عملية تنقل المنتجات بين المعدات أو من قسم إلى آخر، أن تحدد بدقة موقعها".

    وأضاف أنه من أجل تحديد الدقة المقبولة حاليا يتم وضع خطوط وصل خاصة، التي لا يمكن تعديلها بسرعة من أجل عمل التكنولوجيا الجديدة، قائلا:

    "سيسمح اختراعنا بإعادة تشكيل المسار الدقيق لتنقل المنتجات بمرونة، الأمر الذي يتيح الفرصة باستخدام المعدات في الإنتاج بشكل أكثر كفاءة".

    وبعد الانتهاء من أعمال التطوير، سيتم إنشاء تصميم صناعي لمكونات البرامج والأجهزة. وقد وجد الجانب الروسي شريكا صناعيا مستعدا لإدخال هذه التكنولوجيا. بينما سيطور العلماء الصينيون نظام تحديد المواقع على المستوى العمودي، وهذا أمر هام عند العمل في المستودعات والمباني الشاهقة. وسيقوم الجانب الهندي بإجراء اختبار البرامج والأجهزة.

    انظر أيضا:

    سر تكنولوجيا "التخفي" وقدرات الرؤية... خصائص "سو-57" الرئيسية (فيديو)
    مصممو "سو-57" يكشفون عن قدرات "الرؤية" الفريدة من نوعها
    تزويد دبابات "تي-90" العراقية بكاميرات الرؤية الخلفية (صور)
    الكلمات الدلالية:
    ابتكار, الصين, الهند, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik