Widgets Magazine
15:36 17 سبتمبر/ أيلول 2019
مباشر
    مشاكل في القلب

    دراسة ألمانية تحذر من "الثالوث المدمر" لقلبك

    © Fotolia / Bits and Splits
    علوم
    انسخ الرابط
    0 01
    تابعنا عبر

    إذا كنت تعاني من الثلاثة أعراض التالية ــ ارتفاع ضغط الدم وضغوط العمل ومشاكل في النوم، فإن هذا مؤشر خطير على تضاعف احتمالية وفاتك بأزمة قلبية بمعدل 3 مرات.

    ويشرح مؤلف دراسة ألمانية، كارل هاينز لادويغ، وهو أستاذ في الجامعة التقنية في ميونيخ بألمانيا: "إذا كنت تعاني من التوتر في العمل، فإن النوم يساعدك على الشفاء، وكذلك على استعادة طاقتك في اليوم التالي"، بحسب مجلة "بدتايمز".

    وتابع: "لكن للأسف، فإن قلة النوم تسير جنبا إلى جنب مع الإجهاد الوظيفي، وعندما يجتمعان مع ارتفاع ضغط الدم، فإن التأثير يكون أكثر سمية وخطورة".

    وفي الدراسة التي استمرت نحو 18 عاما، ونشرت في المجلة الأوروبية لأمراض القلب الوقائية في 28 نيسان/أبريل، فحص الباحثون 1959 عاملا من المصابين بارتفاع ضغط الدم، تتراوح أعمارهم بين 25 و65 عاما، والذين هم غير مصابين بأمراض القلب والأوعية الدموية أو السكري، ثم قارنوهم مع عمال آخرين ليس لديهم ضغوط عمل وينعمون بنوم جيد.

    وكشفت نتائج الدارسة، أن العمال الذين يعانون من ضغوط في العمل وقلة النوم هم أكثر عرضة للوفاة بأمراض القلب والأوعية الدموية بمعدل 3 مرات، وإذا أضيف إليهم الإجهاد العمل، فإن زيادة الخطر عليهم تزيد 1.6 مرات، أما أولئك الذين يعانون فقط من قلة النوم، فهم أكثر عرضة للخطر 1.8 مرات.

    ولخص كارل هاينز لادويغ في دراسته، أن كل مشكلة من "الثالوث المدمر" للقلب بمثابة "خطر" من تلقاء نفسه، وهناك تناغم بين الأعراض الثلاثة، ما يعني أن كل منهم يزيد من خطر الآخر، وهنا ينصح بضرورة ممارسة النشاط البدني والاسترخاء بكافة أشكاله، وكذلك تناول دواء لخفض ضغط الدم إذا كان ضروريا.

    انظر أيضا:

    يحمي القلب والمناعة ويحارب الشيخوخة...5 فوائد لبذور البطيخ
    دراسة: احتمالات الإصابة بأمراض القلب في الكبر تزيد لدى المبتسرين
    شكرا لكم من القلب..."قادة النصر: خلال العرض العسكري"
    طريقة للحماية من أمراض القلب والسرطان
    ترانيم من القلب... تصدح من كتدرائية الصليب المقدس في حلب
    الكلمات الدلالية:
    ارتفاع ضغط الدم, اضطرابات النوم, ضغط العمل, أمراض القلب, القلب, دراسة, ألمانيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik