17:09 GMT09 مايو/ أيار 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    وجد علماء الأحياء من جامعة غراتس التقنية، خلال دراسة جديدة، عددا من البكتيريا الخطيرة، حيث يتركز 90% منها في البذور وحوالي 3% فقط في قشرة التفاح.

    قام الباحثون بتحليل لب التفاح "العضوي" (صحي أكثر وخالي من المبيدات الضارة) وتوصلوا أنه يتمتع بنفس عدد البكتيريا الخطيرة المتواجدة في التفاح العادي.

    هذا وتساعد بعض البكتيريا الجسم على امتصاص العناصر الغذائية، في حين أن البعض الآخر يسبب الأمراض.

    واختار القائمون على الدراسة عينات من مزارع مختلفة، منها الطازجة ومنها المثلجة والمضاف إليها ثاني أكسيد الكربون، ومنها تم أخذها من الصناديق العادية.

    وقد تم اختبار جميع الأنواع على وجود جزيئات يطلق عليها "16s RNA" (وهو جزء من خلايا بدائية النواة)، وفي موقع "Frontiers in Microbiology".

    وقال العلماء إنه يوجد ما يقارب 100 مليون من البكتيريا الخطيرة على جسم الإنسان في جميع أنواع التفاح، ومن المستحيل التخلص منها عن طريق الغسيل.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook