17:52 GMT23 سبتمبر/ أيلول 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    قد تصبح الفيتامينات خطيرة إذا لم تتم استشارة الطبيب.

    تناول الفيتامينات والمعادن يمكن أن تؤثر سلبا على الصحة. بسبب هذه الإضافات، يزداد خطر الإصابة بالأورام وبعض الأمراض، مثل ألزهايمر والشلل الرعاش. وبالتالي، ينبغي تشخيص نقص الفيتامينات أو فرط الفيتامينات من قبل الطبيب بعد فحص المريض.

    حذرت فاطمة دزغويفا، اختصاصية الغدد الصماء في المركز الوطني للبحوث الطبية للغدد الصماء التابع لوزارة الصحة الروسية، من أن بعض الفيتامينات تدخل السوق دون حتى اجتياز الدراسات اللازمة للفعالية والسلامة. بالإضافة إلى ذلك، يعالج الكثير من الأشخاص أنفسهم بأنفسهم بعد أن يعلموا أن تحليلاتهم مختلفة عن الطبيعية.

    وقالت الاختصاصية لوكالة "سبوتنيك": "يقررون، زيادة المغنيسيوم والزنك. إن أجسامنا أكثر ذكاء منا ويمكنها أن تتكيف مع الظروف الخارجية، ولكن بعد العلاج الذاتي قد لا تكون قادرة على مواجهة تدفق المواد غير المعروفة".

    واعترفت الاختصاصية أن مشكلة المكملات الغذائية لا يمكن السيطرة عليها. وفقا لها، فإن الصعوبة الرئيسية هي أن الناس "ينتظرون معجزة" بدلا من الاستماع إلى الأطباء.

    انظر أيضا:

    فيتامين يبطئ بشكل كبير تطور مرض السكري من النوع الثاني
    فيتامين يدمر الكلى
    دراسة: فيتامين "د" لا يمنع الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري
    الكلمات الدلالية:
    فيتامينات, أطباء, الزهايمر, الرعاش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook