10:08 GMT24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    اكتشف العلماء أقدم ممثلي طيور البطريق الحالية، التي بدأت تظهر مباشرة بعد اختفاء الديناصورات من على وجه الأرض.

    بعد أن انقرضت جميع الديناصورات من غير الطيور قبل 66 مليون عام، واصل أقاربهم البعيدين - شبيه البطريق - التطور بنشاط. في مياه نصف الكرة الجنوبي بأكمله، من خطوط العرض القطبية إلى خطوط العرض شبه الاستوائية، عاشت طيور البطريق العملاقة بحجم الإنسان وكانت تزن ما يصل إلى 120 كيلوغرام. ويشبهون البطريقات العادية في أنتاركتيكا. لم يكن يعرف إلا القليل عن الوقت الذي ظهروا فيه على هذا الكوكب.

    وبحسب مجلة Palaeontologia Electronica، في الآونة الأخيرة، اكتشف علماء من أستراليا ونيوزيلندا والولايات المتحدة في جزيرة تشاتام في جنوب المحيط الهادئ أقدم أنواع البطريق، والتي تسمى كوبوبو ستيلويلي. في لغة سكان موريوري المحليين الذين يسكنون مدينة تشاتام، تعني كلمة كوبوبو "طير غواص".

    بين عامي 2006 و2011، جمع علماء الحفريات شظايا من خمسة هياكل عظمية من نوع جديد في الجزيرة. بالإضافة إلى ذلك، تم العثور على أجزاء من هيكلين عظميين من أنواع البطريق الكبير، والذي لم يتمكنوا تحديده أو وصفه على أنه جديد بسبب قلة كمية المواد. عاشت طيور البطريق kupupu هنا منذ 62.5-60 مليون سنة، عندما لم يكن هناك غطاء جليدي في القطب الجنوبي، وكانت البحار حول نيوزيلندا مدارية أو شبه استوائية.

    يتيح هذا الاكتشاف ملء الفجوة بين طيور البطريق العملاقة المنقرضة وأقاربهم العصريين. من المعروف الآن أن طيور البطريق الصغيرة بدأت تتطور تقريبا مع بداية ظهور طيور شبيهة البطريق في المنطقة الواقعة شرق نيوزيلندا. توجد هنا بالتحديد، من أرخبيل جزيرة تشاتام إلى الساحل الشرقي للجزيرة الجنوبية، أقدم حفريات من طيور البطريق الأولى.

    وبحسب دراسة جيكوب بلاكلاند: "بمقارنة أقارب البطاريق، بما في ذلك الوحش البطريقي Crossvallia waiparensis كوبوبو كانت صغيرة نسبيا، لا تزيد أحجامها عن البطاريق الموجودة البوم التي يبلغ طولها 1.1 متر، أرجل كوبوبو أقصر نسبيا من أقاربها. وهي أشبه ببطاريق اليوم، أي أنه كان قادر على السير على الأرض. كان هذا أول بطريق مع أبعاد الجسم الحديثة وهيكل الأطراف الخلفية- عظام القدم وشكل القدم".

    بدأ تطور طيور شبيهة بالبطريق، وفقًا للعلماء، حتى قبل انقراض الديناصورات، ويمكن أن تتعايش طيور البطريق الأولى على الأرض وفي المحيط مع الزواحف العملاقة.

    يقول مؤلف دراسة آخر، بول سكوفيلد: "نعتقد أن أسلاف طيور البطريق الحالية تنبع من الخط المؤدي إلى أقرب أقربائهم الأحياء - طيور القطرس والنويل - خلال أواخر العصر الطباشيري، وبعد ذلك ظهرت العديد من الأنواع المختلفة بعد انقراض الديناصورات. من المحتمل أن طيور البطريق فقدت القدرة على الطيران واكتسبت القدرة على السباحة بعد اختفاء الديناصورات. أعتقد أن الطيور مرت بتغيرات هائلة في وقت قصير جدًا. إذا وجدنا حفريات البطريق من العصر الطباشيري، سنعرف كل شيء".

    انظر أيضا:

    اكتشاف أنواع جديدة من الديناصورات عاشت في لبنان
    العثور على بقايا وحش "عملاق" كان يفترس الديناصورات
    الكشف عن آخر 15 دقيقة في حياة الديناصورات قبل الانقراض
    الكلمات الدلالية:
    علماء, البطريق, الديناصورات
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook