20:38 GMT23 فبراير/ شباط 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    توصل علماء إلى اكتشاف لا يصدق في أعماق المحيط الأطلسي، حيث وجدوا أربعة أنواع جديدة من سمك القرش "قادرة على المشي".

    يعود تطور سمك القرش إلى 400 مليون سنة وتنتمي الأنواع المكتشفة إلى سلالة "Hemiscyllium"، بحسب ما نقلته مجلة "مارين اند فريش ووتر".

    وهناك تسعة أنواع من هذه السلالة تعيش في المياه بين جزر الأرخبيل الأندونيسية وشمال أستراليا.

    وهذه الحيوانات غير مخيفة كما تبدو فهي تجوب قاع البحار بحثا عن فرائسها المفضلة: القشريات والرخويات.

    ومن الملفت للنظر أن هذا النوع يتحرك كأسماك القرش العادية لكنه يستخدم زعانفه الجانبية كأقدام للسير في المياه الضحلة.

    أشارت الباحثة بجامعة كوينزلاند الأسترالية والمؤلفة المشاركة في الدراسة، كريستين دودجون، "طول السمكة أقل من متر في المتوسط ولا تشكل هذه الأنواع القادرة على المشي أي خطر على الإنسان".

    وأضافت: "بينما تمنحهم القدرة على تحمل بيئة ذات تركيز أكسجين منخفض والمشي على الزعانف ميزة متفوقة على فرائسهم من القشريات الصغيرة والرخويات".

    وتدل إمكانية أسماك القرش المشي على تمتع النوع بقدرة بقاء تطورية فائقة بالإضافة إلى القدرة على التكيف مع التغيرات البيئية. 

    وتطور المشي لدى هذه السلالة بعدما ابتعدت عن موطنها الأصلي، على هذا النحو أصبحت معزولة وراثيا، ومع مرور الوقت، تطورت إلى أنواع جديدة.

    وتعتبر أنواع كثيرة من أسماك القرش في وقتنا الحالي مهددة بالانقراض بسبب الصيد الجائر وتعد أسماك القرش القادرة على المشي تحت حماية الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة والحيوانات المعرضة للخطر.

    انظر أيضا:

    علاقة غريبة بين قرش ضخم وفتاة تجتاح مواقع التواصل... فيديو
    تشن هجماتها على البشر منذ 2011... أحشاء سمكة قرش تحل لغز السائح المفقود
    لماذا تتخلص أسماك القرش من معدتها... فيديو
    الكلمات الدلالية:
    أسماك القرش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook