11:26 GMT17 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    ينوي علماء أمريكيون تطوير العدسات اللاصقة لتصبح قادرة على مساعدة الأشخاص المصابين بنوع خاص من عمى الألوان يدعى "ديوترانومالي"، لرؤية اللون الأخضر دون الحاجة لاستخدام نظارات خاصة.

    وأوضح العلماء أن العدسات الجديدة، قادرة على السيطرة على تباين الألوان المفقود وتحسين إدراك الألوان بمقدار عشر درجات.

    ويتم تطوير العدسات التي من المتوقع أن تحتوي على مادة بيضاوية ذهبية صغيرة، للأشخاص الذين يعانون من مشاكل في تحديد الفرق بين اللونين الأحمر والأخضر، بحسب ما ذكر موقع "freenews" الأمريكي.

    ​ويأمل العلماء أن تكون هناك قدرة على توسيع التقنية الجديدة للسماح بمعالجة أي نوع من أنواع عمى الألوان.

    كما أن حالة "ديوترانومالي" البصرية، التي تحدث غالباً عند الرجال، هي حالة يستجيب فيها مستقبل الضوء المسؤول عن الضوء الأخضر، للأضواء التي تحتوي على ألوان حمراء.
    يذكر بأن العدسات الجديدة لا تزال في طورها الأولي ولم يتم تجربتها حتى الآن على البشر، حيث يحتاج العلماء إلى المزيد من الاختبارات قبل اعتمادها بشكل نهائي، وفق ما ورد في صحيفة "ديلي ميل" البريطانية. 

    انظر أيضا:

    سلطنة عمان تطبق الحجر الصحي على القادمين من مصر احترازيا بسبب "كورونا"
    سلطنة عمان تعلق رحلاتها الجوية مع مصر خوفا من "كورونا"
    سلطنة عمان توصي بتعليق كافة التجمعات والفعاليات والمؤتمرات الدولية في البلاد
    الكلمات الدلالية:
    عمى, عدسات لاصقة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook