07:04 GMT04 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أمراض الأنفلونزا والتهاب المعدة والأمعاء والتهاب الكبد والالتهاب الرئوي، وفقًا للباحثين اليابانيين، قد تكون نذير تطور الأورام الخبيثة.

    وجد باحثون من اليابان صلة بين عدد من الأمراض المعدية وتطور الأورام على مدى السنوات الست المقبلة. حللت الدراسة بيانات أكثر من 48 ألف شخص: تم أخذ معدلات الانتشار السنوية للإنفلونزا والتهاب المعدة والأمعاء والتهاب الكبد والالتهاب الرئوي في الاعتبار.

    وفقا لدراسة Cancer Immunlolgy Research، شملت الدراسة الفترة من 2005 إلى 2012. وفقًا لسيناكو إينايد، موظف في المدرسة العليا للطب بجامعة كيوتو في اليابان، التعرض للمواد المسببة للسرطان الكيميائية والأمراض المزمنة أو الوراثية، بالإضافة إلى ضعف أجهزة المناعة وانتشار العدوى جو ملائم لتطور السرطان.

    عانى مرضى سرطان المعدة من الالتهاب الرئوي قبل عدة سنوات من التشخيص، يصاب الأشخاص المصابون بسرطان الدم بالتهاب الكبد، ويصاب مرضى سرطان الخصية بالإنفلونزا.

    وفقا للباحثين، فإن العدوى في عضو معين "لا ترتبط بالضرورة بزيادة خطر الإصابة بسرطان نفس العضو".

    انظر أيضا:

    الكشف عن السرطان وأمراض أخرى بواسطة مرحاض ذكي
    العلماء يكتشفون بكتيريا تحفز تطور سرطان الأمعاء
    اكتشاف علاج طبيعي للسرطان
    الكلمات الدلالية:
    المعدة, التهاب رئوي, إنفلونزا, السرطان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook