05:50 GMT06 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 70
    تابعنا عبر

    أشارت دراسة دنماركية إلى أن باحثين أصيبوا بالدوار أثناء تنفيذهم أبحاث في أنتركتيكا، على بعض الأصناف الحيوانية التي تعيش في المنطقة.

    وبينت الدراسة التي نشرتها "سكاي نيوز" إلى أن الباحثين أصيبوا بالدوار أثناء دراستهم طيور "بطريق الملك" بسبب إطلاقها كميات كبيرة من أكسيد النيتروز أو "غاز الضحك".

    وأشارت الدراسة إلى أن براز البطريق الملك ينتج كميات كبيرة من الغاز، الأمر الذي تسبب بحدوث دوار لدى الباحثين أثناء تواجدهم في مناطق عيشها والتي تنتشر فيها هذه الغازات.

    وبحسب المشرف على الدراسة والمتخصص في علوم الأرض وإدارة الموارد الطبيعية في جامعة كوبنهاغن، البروفيسور بو إلبرلينغ، فإن هذه البطاريق تنتج مستويات عالية جدا من أكسيد النيتروز حول مستعمراتها.

    ونوه البروفيسور إلى أنه أثناء دراستهم المستعمرات التي تعيش فيها البطاريق في جزيرة ساوث جورجيا بين أميركا الجنوبية وأنتركتيكا، أصيب الباحثون بالدوار بسبب براز البطاريق.

    ويفسر العلماء تواجد هذه الكميات من الغاز في براز البطاريق بسبب الكميات الكبيرة من البكتيريا والأسماك التي تقتات عليها، والتي تحتوي على كميات كبيرة من النتروجين، الذي يطلق من براز البطاريق في بكتيريا التربة ويتحول إلى أكسيد النيتروز.

    ويعتبر أكسيد النيتروز من الغازات الدفيئة والخطيرة المضرة بالمناخ، وأكثر تلويثا للبيئة بـ300 مرة من ثاني أكسيد الكربون، وله تأثيرات مشابها لغاز الضحك المهدئ الذي يستخدمه أطباء الأسنان حول العالم.

    انظر أيضا:

    مشاهد مذهلة للحظة دخول فيروس كورونا إلى خلية... فيديو
    تجعل مياه البحر تشع عند الحركة... مشاهد مذهلة لظاهرة "الضيائية الحيوية"... فيديو
    العلماء يحذرون من دخول الشمس في فترة "سبات" يمكن أن تسبب عاما بلا صيف
    العلماء يحذرون من تكرار ظاهرة حدثت قبل 21 ألف عام تؤثر على آسيا وأفريقيا
    الكلمات الدلالية:
    الدراسة, البطريق, علماء
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook