23:20 GMT10 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 33
    تابعنا عبر

    أطلق التوأمان البريطانيان، هوغو وروس تورنور، مسابقة لتجربة النظام الغذائي الأفضل صحيا لنمط حياتهم، وتم تقسيم النظام بين نباتي وحيواني اختار كل منهما واحدا للتوصل إلى النتائج والاستنتاجات النهائية.

    وبدأ التوأمان بتطبيق النظام الغذائي المختلف، في شهر يناير/ كانون الثاني الفائت، حيث يتمتع الأخوان بتركيبة جسم متطابقة ستكون التجارب قادرة على الوصول إلى نتائج دقيقة.

    Посмотреть эту публикацию в Instagram

    Публикация от The Turner Twins (@theturnertwiins)

    اتبع هوغو النظام الغذائي النباتي، أما أخوه روس اختار النظام الغذائي الحيواني، حيث قام باستهلاك الكمية نفسها من السعرات الحرارية اليومية، بالإضافة إلى ممارستهم للتمارين اليومية في نفس الوقت.

    وبعد مرور 3 أشهر على التجارب، خسر هوغو صاحب النظام الغذائي النباتي نحو 4 كيلوغرامات مع انخفاض كبير في مستوى الكوليسترول في الدم، مشيرا أنه يشعر بالنشاط والحيوية الدائمة، لكنه لاحظ أنه فقد اهتمامه بالجنس ولاحظ عن تغيرات في تركيبة البكتيريا الهضمية الذي يقلل من خطر السمنة ومرض السكري.

    أما بالنسبة لروس الذي طبق النظام الغذائي الحيواني فلم يشعر بتغيرات جذرية، حيث زاد من وزنه 2 كيلوغراما، وذلك بسبب زيادة كتلة العضلات المكتسبة من التمارين الرياضية،

    كما توصل روس إلى استنتاج مفاده أنه لا يوجد نظام غذائي صحي تمامًا ولا يمكنك تناول الطعام بنفس الطريقة.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook