20:26 GMT07 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    اكتشف علماء آثار نبات القنب في مذبح يهودي من العصر الحديدي، من المتوقع أن اليهود استخدموه في طقوسهم الدينية.

    وتوقع الباحثون أن الإسرائيليين القدماء تعاطوا نسبة عالية من الحشيش المخدر خلال الطقوس الدينية في معبد كان يعمل في القرن التاسع قبل الميلاد.

    وقال العلماء: "إن وجود القنب في تل عراد دليل على استخدام مواد مؤثرة على العقل كجزء من الطقوس الدينية في يهوذا (منطقة جنوب الضفة الغربية)".

    وقال الخبراء، من متحف إسرائيل في القدس: "إن استخدامات المواد المهلوسة معروفة في مختلف الثقافات المجاورة"، وتابعوا، "هذا أول دليل على مادة مهلوسة يتم العثور عليها في مملكة يهوذا".

    وتكمن النظرية في أن المهلوسات استخدمت لدخول المصلين في حالة النشوة الدينية، وأظهرت الدراسات أن القنب مزج مع السماد الحيواني للحفاظ على درجة حرارة الاحتراق منخفضة. ونتيجة لذلك، تبدأ عناصر المؤثرات العقلية في العمل. من جهة أخرى تم حرق اللبان بشكل منفصل على مذبح آخر، حيث تم مزجه مع الدهون الحيوانية، لزيادة درجة حرارة الاحتراق، بحسب صحيفة "أرنيت".

    انظر أيضا:

    هيكل عظمي عمره 4000 عام يثير حيرة العلماء
    اكتشاف بقايا التيروصورات القديمة في بريطانيا
    العلماء يكشفون شبكة الأقنية المائية تحت الأرض التي تشكلت بها أول حياة على الكوكب... صور
    الكلمات الدلالية:
    إسرائيل
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook