13:33 GMT06 يوليو/ تموز 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    طور علماء إسرائيليون مجهرا إلكترونيا فائق السرعة قادرا على تتبع وكشف حركة الضوء، حيث تم استخدام بلورات نانوية خاصة تمر من خلالها الفوتونات والنيوترونات الضوئية.

    ويشار إلى أنه هناك العديد من الدراسات المشابهة، ولكن في جميع الحالات السابقة، كانت الدراسات على الذرات فقط وسلوك النقط الكمومية الضوئية.

    وقرر العلماء، من خلال هذه الدراسة، النظر إلى الأمور من منظور آخر، حيث تم تمرير الضوء العادي من خلال مواد نانوية، وبالتالي مشاهدة كيف تتحرك الفوتونات والنيوترونات الضوئية (كيف يتم عبورها عبر البلورات النانوية)، وهكذا تمت مشاهدة حركة الضوء في الفضاء الكمي.

    يشار إلى أن مثل هذه الاكتشافات قادرة على تطوير العلم بشكل كبير، لأن جميع الاستنتاجات السابقة كانت تعتمد فقط على البيانات النظرية والمحاكاة الحاسوبية، وفق موقع "futurism".

    ووفقا للعلماء، فإن البيانات والنتائج، التي تم الحصول عليها، قادرة على تحسين بشكل كبير الحسابات في أجهزة الكمبيوتر الكمومية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook