22:23 GMT09 أغسطس/ أب 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 64
    تابعنا عبر

    سجل فريق علمي يعمل على مراقبة الحيوانات البحرية، اللقطات الأولى لقيام قرش أبيض بقتل حوت أحدب هائل الحجم بعد اتباع استراتيجة صيد ذكية جدا.

    ويظهر مقطع فيديو، مأخوذ من طائرة بدون طيار قبالة سواحل جنوب أفريقيا، القرش الذي يبلغ طوله حوالي 13 قدما (4 أمتار تقريبا) وهو يصطاد الحوت الأحدب العملاق الذي يبلغ طوله حوالي 33 قدما (10 أمتار تقريبا).

    وبحسب عالم الأحياء البحرية، رايان جونسون، الذي راقب العملية منذ بدايتها حتى موت الحوت العملاق، فقد استمرت المحنة حوالي 50 دقيقة قبل أن يموت الحوت في النهاية.

    يقول جونسون، إن القرش الأبيض استخدم استراتيجية ذكية جدا لهزيمة الأحدب العملاق، حيث قام في البداية بقطع شريان في أكثر الأماكن ضعفا لديه، وتحديدا في منطقة الذيل.

    وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن القرش الأبيض يسمى "هيلين" ويتم تتبعه من ضمن دراسة ينفذها العالم جونسون منذ عام 2013.

    ونوه جونسون إلى أن القرش لم يتردد في تنفيذ مهمته، حيث وجه ضربته القاضية بحركة واحدة تسببت بموت الحوت.

    وقال العالم: "كانت الضربة الأولى في الذيل، الجزء النحيف من جسد الحوت، حيث تمكن القرش من الإحاطة به بالكامل والإطباق عليه بفكه"، وأضاف: "لقد تمكنت (سمكة القرش) من فتح الوريد وبدأ الدم بالتدفق على الفور".

    وأدت الضربة الأولى في الذيل إلى نزيف غزير، وواصل العالم تسجيل الحدث عبر طائرة بدون طيار، الأمر الذي تطلب ما مجموعه ست تغييرات في البطارية.

    وانتظر القرش لفترة إلى جانب الحوت الأحدب، حتى ضعفت قواه نتيجة التدفق المستمر للدماء، وبعد 30 دقيقة نفذ القرش هجوما جديدا.

    وقام القرش بسحب الحوت العملاق لأسفل الماء لمنعه من التنفس، ولم يظهر الحوت مرة أخرى، "يبدو أنه هزم بعد جهد مؤلم دام ساعة واحدة تقريبا".

    انظر أيضا:

    حوت أحدب ودود يحيي صيادين عن قرب... فيديو
    هل تأكل من أعينها؟... العثور على أسنان داخلها لدى القرش الحوتي..صور
    مركز نووي بأشعة غاما... إيران تعلن عن إنجازها "الأكبر"
    متخفيا على مرأى من الجميع... العلماء يكتشفون أكبر هيكل في الكون... صور وفيديو
    دول الخليج على رأس القائمة... لماذا يسرق "البوب" الكوري المشاهد العربي
    الكلمات الدلالية:
    الحوت الأحدب, أسماك القرش, سمك القرش
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook