12:20 GMT23 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    يجبرنا الوضع الوبائي على الحد من العناق، لكن لا يمكننا التخلي عنه تماما. وتحدثت الطبيبة النفسية الروسية أرينا ليبكينا لوكالة "سبوتنيك" عن فوائد هذا النوع من الاتصال وخطر التخلي عنه بالكامل.

    ووفقا لها، فإن العناق، ضروري لتحقيق حياة بشرية مرضية. معنى العناق "ينمو" في نفوسنا منذ الولادة، حرمان شخص من العناق يعني جعله يشعر بالوحدة.

    وقالت الطبيبة: "نبدأ في الحياة من خلال الشعور بدفء الأشخاص الذين يعانقوننا، ويعتنون بنا. نحن عاجزون عندما نولد، لذا ينمو هذا العناق في نفوسنا. إنه ليس أحد احتياجاتنا فقط. إنه يساعدنا على البقاء. بدون هذا يمكننا أن نبدأ بفقدان قوتنا وطاقتنا وتبدأ لدينا حالة من الفوضى واللامبالاة. بدون العناق أنت وحدك في هذا العالم.".

    وتلعب اللمسات والعناق دورًا مهمًا، ولكن لا يتم إعطاؤهما أهمية إلا عندم يحرم الشخص من فرصة التعبير عن مشاعره بهذه الطريقة،. الآن، عندما ينصح الأطباء بتحديد كمية اللمس لتقليل احتمالية الإصابة بالفيروس التاجي، أصبح هذا واضحًا بشكل خاص. لذلك، من المهم جدًا البقاء على اتصال مع الأشخاص الأقرب إليك على الأقل، وفقا لها.

    وأكدت: "عندما لا يكون من الممكن زيارة الأقارب أو الأصدقاء أو الزملاء بسبب العمل عن بعد، يجب الانتباه إلى أولئك الموجودين. أفراد الأسرة، بما في ذلك الحيوانات الأليفة. جميع أولئك الذين يعيشون بالقرب منك والذين يمكنك الاتصال بهم. والسؤال الوحيد هو من حيث الحجم. إذا كانت هناك دائرة كبيرة من الأحباء كان يمكننا معانقتهم، الأن هي دائرة صغيرة".

    ومع ذلك ، من وجهة نظر عالمة النفس، هذه ليست مشكلة كبيرة، لأن عناق الأحباء والأقارب له تأثير أفضل على النفس.

    انظر أيضا:

    رئيس الوزراء الأسترالي يدعو للكف عن العناق والقبلات
    ابتكار وسيلة آمنة للعناق من دون مخاوف انتقال فيروس كورونا... فيديو
    الكنديون يتحدون الوباء ويبتكرون طريقة آمنة للعناق... صور
    الكلمات الدلالية:
    عالم, فيروس كورونا, علوم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook