13:42 GMT18 سبتمبر/ أيلول 2020
مباشر
    علوم
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    أظهر بحث جديد أن السعادة المفاجئة يمكن أن تسبب متلازمة "اعتلال تاكوتسوبو القلبي"، المعروفة باسم "متلازمة القلب المنكسر"، التي تتميز بضعف مفاجئ ومؤقت لعضلة القلب.

    أجاب البحث عن السؤال: هل ممكن أن تؤدي السعادة إلى الموت؟ فكان الجواب "نعم"!

    يشار إلى أنه تم وصف هذه المتلازمة لأول مرة في عام 1990، حيث عادة ما تكون مصحوبة بأعراض مثل الضيق العاطفي، والحزن، والغضب، والخوف، أو حتى ألم في الصدر أو ضيق في التنفس، مما قد يؤدي إلى نوبة قلبية.

    وحلل الباحثون بشكل منهجي البيانات من المرضى الذين تم تشخيص إصابتهم بمتلازمة "اعتلال تاكوتسوبو القلبي" في جميع أنحاء العالم، ووجدوا أن معظمهم عانوا من أعراض المرض لأول مرة في لحظة سعادة عارمة، وفق موقع "med2".

    حلل العلماء لأول مرة بيانات من 1750 مريضًا تم تشخيص إصابتهم بالمتلازمة من 9 دول مختلفة في العالم. من بين 485 مريضًا، عانى 96% من أحداث مرهقة في حياتهم، مثل وفاة أو فقدان أحد الأحباء أو صعوبات ومشاكل في العلاقة مع الشريك. لكن المرضى العشرين الباقين أصيبوا بنوع من الضرر في القلب بسبب الأحداث السعيدة في حياتهم، بما في ذلك عيد ميلاد أو حفل زفاف أو فوز فريقهم المفضل.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook